كأس آسيا 2019: فرصة العرب الأخيرة في البطولة

واصل المنتخب القطري انتصاره وكان آخرها على منتخب العراق مصدر الصورة Getty Images
Image caption واصل المنتخب القطري انتصاره وكان آخرها على منتخب العراق

تبقى اثنان فقط من المنتخبات العربية التي شاركت في بطولة كأس الأمم الآسيوية 2019، هما منتخب الإمارات، الدولة المنظمة، ومنتخب قطر.

وتنطلق عصر الجمعة، ثالث مباريات ربع نهائي البطولة، عندما يلتقي منتخبا قطر وكوريا الجنوبية في ملعب مدينة زايد الرياضية بالعاصمة أبوظبي، قبل أن يختتم المنتخب الإماراتي مباريات الدور بمواجهة نظيره الأسترالي، حامل اللقب، مساء في ملعب هزاع بن زايد بمدينة العين.

ويسعى المنتخب القطري، الذي وصل إلى ربع النهائي بأربعة انتصارات متتالية على كل من لبنان وكوريا الشمالية والسعودية والعراق، إلى مواصلة الحفاظ على نظافة شباكه في لقاء الجمعة ضد المنتخب الكوري الجنوبي، الذي وصل لهذا الدور هو الآخر بأربعة انتصارات، إلا أن آخرها كان بصعوبة شديدة على منتخب البحرين، وبعد وقت إضافي.

مصدر الصورة Getty Images
Image caption المنتخب الكوري الجنوبي واجه صعوبة في مباراته مع البحرين

ويقود المنتخب الكوري الجنوبي نجم توتنهام هوتسبر الانجليزي سون هيونج مين، الذي التحق بالفريق في ثالث مباريات الدور الأول ليصنع عشر فرص في مباراتين، كأكثر لاعب في البطولة بأكملها.

وتتعلق آمال القطريين على خط هجومهم الشاب بقيادة هداف البطولة بسبعة أهداف، المعز علي، ورفيقه أكرم عفيف.

أما منتخب الإمارات فلم يقنع جماهير بلاده رغم تصدره لمجموعته بالدور الأول ثم إطاحته بمنتخب قرغيزستان من ثمن النهائي، إذ يبدو المدرب الإيطالي البيرتو زاكيروني، وكأنه لم يصل إلى التشكيلة المثلى للاعبيه، بحسب موفد بي بي سي عربي لمتابعة البطولة مهند علي.

الحال نفسه في منتخب أستراليا الذي افتتح حملة الدفاع عن لقبه بالخسارة أمام الأردن، قبل أن يهزم فلسطين وسوريا في الدور الأول، ويطيح بمنتخب اوزبكستان من ثمن النهائي بركلات الترجيح.

المزيد حول هذه القصة