أديبايور ينتقل إلى مانشستر سيتي

إيمانويل أديبايور لدى وصوله إلى ملعب مانشستر سيتي
Image caption يبلغ أديبايور من العمر 25 عاما ويمثل إضافة قوية إلى هجوم مانشستر سيتي

أعلن نادي مانشستر سيتي الانجليزي لكرة القدم أنه ضم المهاجم التوجولي إيمانويل أديبايور رسميا من أرسنال مقابل نحو 41 مليون دولار أمريكي.

ونجح اديبايور(25 عاما) في اجتياز الكشف الطبي ووقع عقدا يمتد لخمس سنوات سنواتـ، وقال نجم توجو أمام بضعة مئات من جماهير سيتي الذين احتشدوا للترحيب به "هذا جعلني أشعر بأنني موضع ترحيب وبأنني مميز وانتظر ان العب لسيتي حتى اظهر للجماهير ما أنا قادر على فعله".

أما مارك هيوز مدرب مانشستر سيتي فقال لموقع النادي على شبكة الانترنت "لطالما كان أديبايور أحد أبرز المهاجمين في الدوري الممتاز منذ قدومه من فرنسا ونحن سعداء لأنه وافق على الانضمام لصفوفنا".

وكان أديبايور قد فاز بجائزة أفضل لاعب أفريقي لعام 2008 التي يقدمها الاتحاد الأفريقي لكرة القدم متفوقا على محمد أبوتريكة نجم المنتخب المصري والنادي الأهلي الذي حل ثانيا والغاني مايكل إيسيان لاعب تشيلسي الانجليزي.

وكان النجم التوجولي قد انضم إلى أرسنال في يناير/ كانون الثاني عام 2006 قادما من موناكو الفرنسي ولعب 142 مباراة مع ارسنال سجل فيها 62 هدفا.

وبذلك يكون أديبايور ثالث مهاجم يضمه مانشستر سيتي في الموسم الجديد بعد نجم باراجواي روكي سانتا كروز والارجنتيني كارلوس تيفيز, وينضم النجوم الثلاثة إلى البرازيلي روبينيو ليصبح بذلك خط هجوم مانشستر سيتي ضمن الأقوى في الدوري الانجليزي.

وكانت أنباء قد ترددت عن سعي ميلان الإيطالي وتشيلسي الانجليزي للاستفادة بخدمات أديبايور، بينما أعرب الفرنسي أرسين فينجر مدرب أرسنال عن أسفه لرحيل أديبايور مؤكدا أنه ليس لديه خطط فورية لإيجاد بديل له.

وكانت ذروة تألق النجم التوجولي مع أرسنال موسم 2007- 2008 الذي سجل فيه ثلاثين هدفا لكن الإصابات أبعدته كثيرا عن الملاعب الموسم الماضي كما تزايد استياء جماهير الأرسنال منه واتهمته بعدم الالتزام.

وأفادت تقديرات بأن مجموعة الفهيم الإماراتية التي اشترت نادي مانشستر سيتي قبل نحو عام أنفقت حتى الآن نحو 278 مليون دولار لضم لاعبين جديد في إطار سعيها لوضع النادي في مصاف الكبار المواسم القادمة.

وأنهى مانشستر سيتي الموسم الماضي في المركز العاشر ويسعى في الموسم القادم إلى احتلال أحد المراكز المؤهلة إلى دوري أبطال أوروبا أو الدوري الأوروبي.