كليسترز تفوز ببطولة امريكا المفتوحة للتنس

احتفال كليسترز وابنتها بالكأس
Image caption أول لاعبة تفوز ببطولة كبرى وهي أم منذ عام 1980

فازت البلجيكية كيم كليسترز ببطولة الولايات المتحدة المفتوحة للتنس للسيدات بتغلبها على الدنماركية دان كارولين فوزنياكي المصنفة التاسعة بنتيجة 7-5 و 6-3.

وبذلك تكون كليسترز قد حققت إنجازا تاريخيا فهي أول لاعبة غير مصنفة تحرز البطولة الأمريكية رابع البطولات الكبرى( جراند سلام.

كلايستر عادت بعد غياب عن ملاعب التنس دام نحو عامين ونصف وهو ما جعلها غير مصنفة رغم انها فازت بهذه البطولة عام 2005، كما أنها أول لاعبة تفوز بإحدى البطولات الكبرى وهي أم منذ عام 1980.

ولذلك لم يكن احتفال النجمة البلجيكية بالبطولة عاديا فقد ارتمت على الأرض وبكت من الفرحة الطاغية التي لم تخل أيضا من تعبيرات الدهشة على وجهها، ثم انضمت طفلتها جادا التي لم تكمل عامها الثاني إلى مظاهر الاحتفال بالكأس.

البطلة البلجيكية قالت عقب التتويج" لا أجد كلمات تعبر عن مدى سعادتي" مضيفة أنه لم تكن تخطط للفوز بالبطولة بل شاركت فقط من أجل استعادة لياقتها الفنية والتعود على جو اللعب في البطولات الكبرى مرة أخرى.

وقدمت كليسترز في المباراة النهائية مستوى متميزا وأظهرت إصرارا كبيرا على الفوز خاصة في المجموعة الأولى التي كانت متاخرة فيها بأربعة أشواط مقابل شوطين لصالح اللاعبة الدنماركية.

ولكن اللاعبة البلجيكية انتفضت لتصل النتيجة إلى التعادل بخمسة أشواط لكل منهما وتنجح كلايستر في كسر إرسال منافستها للمرة الرابعة في هذه المجموعة لتحسمها بنتيجة 6-5. ثم نجحت كلايستر في حسم المجموعة الثانية بسهولة بنتيجة 6- 4.

ويشار إلى ان كليسترز لم تدرج ضمن اللاعبات المصنفات في هذه البطولة لأنها لم تلعب مباريات كافية منذ عودتها، ولكن بعد التتويج ستصبح في المركز العشرين في تصنيف اللاعبات المحترفات.

واطاحت البطلة خلال مسيرتها نحو الكأس بالأختين الأمريكيتين فينوس وسيرينا ويليامز، والأخيرة كانت بطلة 2008 وخسرت مباراة نصف النهائي امام كلايستر بعد خصم نقطة منها بقرار تأديبي للاحتجاج على قرار الحكم.