لماذا يضيع بعض اللاعبين ضربات الجزاء؟

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

قال علماء نفس نرويجيون إنهم اكتشفوا السر الذي يؤدي لأن يضيع بعض اللاعبين ضربات الجزاء تحت الضغط بينما ينجح آخرون.

وتوصل البحث، الذي أجراه علماء من المدرسة النرويجية لعلوم الرياضة، إلى أن اللاعبين الذين ينفذون ضربة الجزاء مباشرة بعد صافرة الحكم هم الأكثر عرضة لإضاعتها من الذين يأخذون لحظات للتفكير.

ويعتقد الباحثون أن التوتر الذي يصاحب تلك اللحظة يسبب لبعض اللاعبين ما يعرف بـ (انهيار التناسق الذاتي) مما يؤدي لاضاعة ضربة الجزاء، حتى لو كانوا يسجلون على الدوام اثناء التدريبات.

ويقول علماء النفس إن لحظة (انهيار التناسق الذاتي) هي رد فعل بشري طبيعي، حيث يكون الشخص راغبا في التخلص من الوضع المقلق بأسرع ما يمكن.

وبتطبيق هذا المبدأ على ضربة الجزاء، يكون اللاعب متعجلا لتنفيذ الضربة بأسرع ما يمكن مما يؤدي لاضاعتها.

وتوصل الباحثون إلى هذه النتيجة بعد مشاهدة العديد من لقطات الفيديو من مختلف منافسات كرة القدم بما فيها كأس العالم والبطولات الاوروبية.

ووفقا لنتائج البحث فان اللاعبين الذين يشرعون في التحرك لتنفيذ الضربة خلال جزئين من ألف جزء من الثانية يسجلون 57 في المئة فقط، بينما يسجل اللاعبون الذين ينتظرون لثانية 80 في المئة من ضربات الجزاء.

ويشير البحث، الذي نشرت نتائجه في مجلة علم النفس الرياضي، إلى أن اللاعبين الذين يتأخرون في تنفيذ ضربة الجزاء ربما يكونوا أكثر هدوءاً وسيطرة.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك