أبطال أوروبا: خروج ليفربول وتأهل أرسنال لدور الـ16

بدرو رودريجيز يحتفل بهدفه
Image caption برشلونة عوض البداية المتعثرة وتأهل إلى الدور التالي

ابتعد برشلونة الاسباني حامل اللقب عن دائرة الخطر بفوزه أمس الثلاثاء على ضيفه إنتر ميلان الإيطالي بينما فشل ليفربول الانجليزي رسميا في التأهل إلى دور الـ 16 من دوري دوري أبطال أوروبا لكرة القدم رغم فوزه على مضيفه ديبريتسين المجري في إطار الجولة الخامسة قبل الاخيرة من مرحلة دوري المجموعات.

ففي المجموعة السابعة وعلى ملعبه كامب نو, قلب برشلونة الامور رأسا على عقب ونجح في الخروج من الجولة قبل الاخيرة في الصدارة بعدما كان مهددا بالخروج.

وتغلب برشلونة على إنتر ميلان بهدفين بينما تعادل روبن كازان الروسي وضيفه دينامو كييف الاوكراني سلبا ليعتلي النادي الاسباني صدارة المجموعة ويقترب من حجز إحدى بطاقتي التأهل إلى دور الـ 16.

وكانت مسيرة برشلونة الأوروبية قد تعثرت في المباراتين الماضيتين امام روبن كازان الروسي الذي فاز على حامل اللقب في برشلونه وتعادل معه في تتارستان, لكن فريق المدرب جوسيب جوارديولا حقق الصعب وهو الفوز على الإنتر ليرفع رصيده إلى 8 نقاط بفارق نقطتين عن كل من انتر وروبن كازان قبل الجولة الاخيرة.

ويحل برشلونة في التاسع من الشهر المقبل ضيفا على دينامو كييف الأوكراني الذي لا يزال ايضا ضمن دائرة المنافسة على التأهل إلى الدور الثاني لأن في جعبته خمس نقاط.

اللافت أن برشلونة خاض مباراة الثلاثاء دون النجمين الارجنتيني ليونيل ميسي والسويدي زلاتان ابراهيموفيتش بسبب معاناتهما من اصابة طفيفة, فيما عاد الفرنسي اريك ابيدال الى التشكيلة ولعب اساسيا بعد شفائه من إصابته بفيروس انفلونزا الخنازير.

واستهل الفريق الكاتالوني المباراة بقوة ونجح في افتتاح التسجيل في الدقيقة 10 بواسطة جيرار بيكيه بعدما وصلته الكرة على القائم الايسر اثر تمريرة رأسية خلفية من الفرنسي تييري هنري.

وواصل برشلونة سيطرته الهجومية حتى نجح في إضافة الهدف الثاني بتسديدة مباشرة من بدرو رودريجيز في الدقيقة 26، وفي الشوط الثاني كاد أصحاب الأرض يعززون غلة الأهداف لكن كراتهم الخطيرة لم تجد طريقها لشباك الضيوف لتنتهي المباراة بفوز برشلونة بهدفين.

خروج ليفربول

Image caption جيرارد ورفاقه فشلوا في مواصلة مشوار دوري الأبطال

وفي المجموعة الخامسة, عاد ليفربول من ملعب مضيفه ديبرتسين المجري ببطاقة المشاركة في الدوري الاوروبي عوضا عن مواصلة اللعب في البطولة التي فاز بها خمس مرات.

وفاز ليفربول بهدف جاء في الدقيقة 4 دقائق عندما لعب الهولندي ديرك كويت كرة عرضية وصلت الى جايمي كاراجر الذي حولها برأسه لتسقط امام الفرنسي الشاب ديفيد نجوج فاودعها الشباك المجرية.

وكان ليفربول بحاجة الى الفوز بمباراته والى خدمة من ليون الفرنسي الذي ضمن تأهله قبل هذه الجولة, من اجل المحافظة على حظوظه في الحصول على البطاقة الثانية.

إلا أن فيورنتينا نجح في الحاق الهزيمة الأولى بليون بهدف البيروفي خوان فارجاس في الدقيقة 28 من ركلة جزاء.

يشار إلى أن هذه المرة الأولى التي يخرج فيها ليفربول بطل أوروبا عام 2005 من الدور الأول للمسابقة منذ خمس سنوات، وسيفاقم ذلك أزمة المدرب الإسباني رفائيل بينيتيس خاصة وأن ليفربول خرج عمليا من المنافسة على لقب الدوري الانجليزي الممتاز.

وفي المجموعة الثامنة وعلى ملعب الامارات في لندن, حسم ارسنال تأهله بعدما تغلب على ضيفه ستاندار ليج البلجيكي بهدفين نظيفين، افتتح الفرنسي سمير نصري العائد من الإصابة التسجيل في الدقيقة 35 مستفيدا من خطأ فادح للمدافع لاندري موليمو.

وقبل نهاية الشوط الأول أضاف البرازيلي دنيسلون الهدف الثاني بكرة صاروخية من خارج المنطقة اكتفى الحارس لطيف بولات بمشاهدتها وهي تسكن شباكه في الدقيقة 5.

وحسم أرسنال صدارة المجموعة بعدما رفع رصيده الى 13 نقطة, فيما تأجل حسم هوية صاحب البطاقة الثانية بعد تعادل اولمبياكوس اليوناني مع الكمار الهولندي سلبا.

ويدخل أولمبياكوس الجولة الاخيرة وهو بحاجة للتعادل مع ضيفه ارسنال من اجل حسم تأهله بغض النظر عن نتيجة مباراة ستاندار لياج مع الكمار.