شركة انتاج تمائم كأس العالم تدافع عن نفسها بعد ايقافها

زاكومي
Image caption زاكومي هي التميمة الرسمية لبطولة كأس العالم في جنوب افريقيا

نفت شركة صينية تقوم بصنع دمى صغيرة تقدم كتمائم لبطولة كأس العالم عام 2010 الاتهامات الموجهة اليها بأنها تستغل العاملين لديها.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم ( الفيفا) قد سحب حقوق الانتاج من الشركة الصينية بعد الاتهامات التي وجهت اليها بوجود ظروف استغلال للعاملين فيها واعطائهم اجورا بخسة.

وقالت شركة جلوبال براند جروب التي تتولى أمور شعار الفيفا أنها سحبت حقوق التصنيع من المصنع الصيني بعد ان وجدت ان ظروف العمل فيه لا تلائم متطلبات الاتحاد الدولي لكرة القدم.

وقالت الشركة في بيان لها أن المصنع الذي يوجد في مدينة شنغهاي الصينية سوف يتعين عليه ان يجري تغييرات قبل السماح له باستئناف إنتاج التميمة التي اشتهرت باسم (زاكومي).

زاكومي

وزاكومي هي التميمة الرسمية لكأس العالم في جنوب افريقيا التي ستنطلق في 11 يونيو حزيران المقبل، وتصنع في صورة أسد ذي شعر اخضر يحمل كرة قدم.

وكانت صحيفة نيوز اوف ذا ورلد قد كشفت في شهر يناير/كانون الثاني الماضي أن الشركة الصينية تدفع للعاملين أجورا "زهيدة" وتجبرهم على العمل في ظروف قاسية.

واشارت تقارير صحفية الى ان المصنع الصيني يشغل عمالا من المراهقين يعملون لاكثر من 13 ساعة في وجبة العمل الواحدة مقابل ثلاثة دولارات في اليوم.

وقالت جلوبال براندز جروب بعد التفتيش على المصنع أنها وجدت انه لا يتفق مع ميثاق السلوك الذي وضعه الفيفا للمتعاملين معه.

وقالت الشركة في بيان "تم وضع نظام لتصحيح الأوضاع ... بالتعاون مع المصنع من اجل إجراء التحسينات اللازمة." وأضافت "تم وقف الموافقة على عمل المصنع مؤقتا".

وكان مصنع الهدايا والدمى قد صنع منتجات لحساب دورة الالعاب الاولمبية في بكين طبقا لموقعه على الانترنت. وقد اكدت مسؤولة في الشركة توقف المصنع الصيني عن انتاج تمائم (زاكومي) وقالت انهم متعاونون مع تحقيق شركة جلوبال براندز جروب الذي بدأ الشهر الماضي.

واضافت انه سيتم تحسين ظروف العمل في المصنع لتتوافق مع متطلبات جلوبل براندز.

واوضحت : " في حساب البيئة والمسؤولية الاجتماعية تعد شركتنا من الشركات الجيدة جدا في البلاد". مشيرة الى ان شركة شنغهاي قد حصلت على عقد تصنيع تمائم زاكومي العام الماضي.