الدوري الاسباني: المنافسة تشتعل بين ريال مدريد وبرشلونة

احتفال رونالدو وهيجواين لاعبي ريال مدريد
Image caption ريال مدريد عاد للانتصارات وينافس بقوة على اللقب

نجح ريال مدريد في تضييق الفارق مع المتصدر برشلونة إلى نقطة واحدة لتشتعل المنافسة على لقب الدوري الاسباني لكرة القدم في ختام المرحلة الثالثة والثلاثين.

وواصل الريال تألقه في معقله حيث فاز على فالنسيا بهدفين دون رد محققا فوزه السادس عشر من اصل 17 مباراة خاضها بين جماهيره هذا الموسم, علما بان المباراة التي لم يفز فيها على ملعب "سانتياجو برنابيو" كانت أمام برشلونة بهدفين نظيفين في المرحلة الحادية والثلاثين.

وارتفع رصيد النادي الملكي إلى 83 نقطة بينما يتصدر حامل اللقب برشلونة الترتيب بـ 84 نقطة بعد تعادله السلبي السبت مع اسبانيول.فيما تجمد رصيد فالنسيا عند 59 نقطة في المركز الثالث بفارق 5 نقاط عن اشبيلية الرابع الذي فاز السبت على سبورتينج خيخون بثلاثية نظيفة.

كان ريال مدريد الافضل في بداية اللقاء وهدد مرمى فالسنيا في أكثر من مناسبة، وكانت أخطر الفرص تسديدة البرتغالي كريستيانو رونالدو في الدقيقة السابعة وبعدها كرة الهولندي رافايل فان فارت الذي سدد فوق العارضة.

ونجح ريال مدريد في افتتاح التسجيل عندما مرر قائد الفريق جوتي كرة للأرجنتيني هيجواين الذي توغل داخل المنطقة قبل ان يضعها ارضية على يسار الحارس سيزار في الدقيقة 25 مسجلا هدفه الخامس والعشرين في المركز الثاني على لائحة افضل هدافي الدوري بفارق هدفين عن نجم برشلونة مواطنه ليونيل ميسي.

وحاول فالنسيا إدراك التعادل لكن الحارس إيكر كاسياس حافظ على نظافه شباكه, وكاد فان در فارت يضيف الهدف الثاني لأصحاب الأرض لكن كرته مرت بجوار القائم الأيمن في الدقيقة 45.

وواصل ريال مدريد في الشوط الثاني هجماته الخطيرة من خلال تحركات رونالدو وهيجواين، وحرمت العارضة فالنسيا من هدف التعادل في الدقيقة 73 بعد تسديدة صاروخية من ديفيد سيلفا.

وتوج رونالدو مجهوده بالهدف الثاني في الدقيقة 78 مسجلا هدفه العشرين ليصبح شريكا لدافيد فيا في المركز الثالث على لائحة ترتيب الهدافين.

جدد فريق المدرب التشيلي مانويل بيليجريني فوزه على فالنسيا بعد ان كان تغلب عليه ذهابا بثلاثة أهداف لهدفين. كما ارتفع رصيد رونالدو وهيجواين هذا الموسم إلى 45 هدفا من اصل 87 سجلها فريقهما حتى الان.