تشيلسي يتغلب على ليفربول ويخطو خطوة كبيرة نحو الفوز بالدوري

صار تشلسي قاب قوسين أو أدنى من الفوز بلقب البطل للمرة الاولى منذ أربع سنوات بعدما حسم مواجهة القمة مع مضيفه ليفربول 2-صفر اليوم الاحد على ملعب "انفيلد" في المرحلة السابعة والثلاثين ما قبل الأخيرة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

Image caption لاعبا تشيلسي ديديه دروغبا وفرانك لامبارد

وإذا أراد النادي اللندني أن ينهي احتكار مانشستر يونايتد فعليه الانتصار في المرحلة الختامية على ويجان الذي ضمن البقاء في الدوري الممتاز.

ورفع فريق المدرب الإيطالي كارلو انشيلوتي رصيده الى 83 نقطة في صدارة الترتيب بفارق نقطة عن مانشستر يونايتد الذي انتصر على مضيفه سندرلاند بهدف دون رد.

وكان ليفربول العقبة الكبيرة الأخيرة بين تشيلسي وحلم اللقب الذي يحرز عليه منذ 2006؛ خاصة وأن ليفربول كان يسعى إلى مصالحة جماهيره بعد موسم اعتبر مخيبا وكان آخر فصوله خروجه من نصف نهائي مسابقة الدوري الأوروبي على يد اتلتيكو مدريد الإسباني، كما كان يتطلع إلى الحصول على المركز الرابع، الأخير المؤهل الى مسابقة دوري ابطال اوروبا.

وضمن ليفربول المركز السابع الذي يؤهله للمشاركة في كأس الاتحاد الأوروبي الموسم المقبل وذلك بعد أن حُرم بورتسموث -الذي وصل الى نهائي الكأس المحلية- من المشاركة الأوروبية الموسم المقبل بسبب الأزمة المالية التي يعاني منها.

وفي حال تأكد فوز تشيلسي باللقب فستكون المرة الرابعة في تاريخه بعد أعوام 1955 و2005 و2006.