إنجلترا: رئيس لجنة الترشح لمونديال 2018 يستقيل من منصبيه

اللورد تريسمان
Image caption لم يكن رئيس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم على علم بأن حديثه يجري تسجيله

اعلن اللورد تريسمان رئيس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم المسؤول عن ملف ترشيح انجلترا لاستضافة مونديال 2018 استقالته من منصبيه بسبب تصريحات مسيئة لبلدين منافسين لانجلترا هما إسبانيا وروسيا.

وعلى أثر اجتماع طارىء لمجلس إدارة الاتحاد الإنجليزي في ويمبلي، قال تريسمان: "قررت الاستقالة من منصبي رئيسا للاتحاد الإنجليزي ورئيسا لملف ترشيح انجلترا لكأس العالم 2018".

وتأتي الاستقالة بعد الضجة التي أحدثها تقرير نشرته صحيفة ميل أون صنداي وتضمن تصريحات لتريسمان أدلى بها إلى ميليسا جاكوب صديقته -ومساعدته السابقة عندما كان وزيرا في الحكومة البريطانية- وأعرب فيها عن اشتباهه في "مؤامرة" تحيكها روسيا وإسبانيا لحرمان انجلترا من استضافة كأس العالم.

وأضاف اللورد تريسمان –البالغ من العمر ستا وستين سنة- موضحا: "سُجلت محادثة خاصة لي مع شخص اعتبره صديقا لي بدون موافقتي وأُرسلت إلى احدى الصحف الوطنية. هذه الصديقة بالغت في أهمية الصداقة التي تربطنا".

وقال كذلك: "في هذه المحادثة، كنت أعلق على شائعات تروج حول وجود مؤامرة. هذه التصريحات لا ينبغي أن تُأخذ على محمل الجد، كما هو الحال دائما في المحادثات الخاصة... تصريحاتي لا تلزم لجنة الترشيح ولا الاتحاد الإنجليزي".

وأردف قائلا: "لا ينبغي على أي شخص أن يفهم بأن الاتحاد الإنجليزي ولجنة الترشيح أساؤوا إلى الدول الأخرى أو إلى الاتحاد الدولي. توريطك خصوصا من قبل صديقة، شىء غير سار بالنسبة إلى أسرتي وشخصي على حد سواء, لكن ذلك لا يترك أمامي اي بديل. يجب أن أستقيل".

رئيس جديد

وفي غمرة هذه الأحداث التي قد تؤثر سلبا على حظوظ إنجلترا، أعلنت لجنة ترشيح انجلترا لاستضافة مونديال 2018 تعيين جيف تومسون مسؤولا عن الملف بدلا من الرئيس المستقيل.

وجاء في بيان اللجنة "بعد موافقة بالإجماع من مجلس إدارة الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم عُين جيف تومسون الليلة [الأحد] رئيسا لعرض انجلترا 2018."

ويشغل تومسون منصب نائب رئيس الاتحادين الدولي والأوروبي، وهو رجل إداري صاحب خبرة كبيرة في كرة القدم الدولية كما كان رئيسا للاتحاد الإنجليزي من 1999 وحتى 2008.

وقد يلعب سيباستيان كو -رئيس اللجنة المنظمة لأولمبياد لندن 2012- دورا أكبر في عرض انجلترا لكأس العالم 2018.

وأوردت وكالة رويترز نقلا عن موقع انسايد ذا جيمز دوت كوم Insidethegames.com تصريحات لكو قال فيها: "إنه أمر محزن. لكن شيئا لم يتغير. لدينا افضل عرض وأفضل مشجعين وافضل الملاعب. الأمر الوحيد الذي تغير هو أننا لا نملك الآن وجهات النظر الخاصة للرئيس السابق."