أسبانيا وهولندا وحلم الحصول على كأس العالم

أسبانيا وهولندا
Image caption لم يسبق لأي من الفريقين الفوز بكأس العالم

تنطلق مساء اليوم الأحد المباراة النهائية لبطولة كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا بين فريقي أسبانيا وهولندا.

الفريقان يراودهما حلم الفوز بكأس العالم والانضمام إلى قائمة السبع وهي القائمة التي تضم الدول التي حصلت على لقب كأس العالم وهي البرازيل وإيطاليا وألمانيا والأرجنتين وأوروجواي وانجلترا وفرنسا وبفوز أي من الفريقين في مباراة اليوم ستصبح القائمة هي قائمة الثماني.

لم يلتق الفريقان من قبل وجها لوجه في تاريخهما بنهائيات أي بطولة كأس عالم حيث التقى الفريقان خلال مباريات ودية وخلال التصفيات المؤهلة للبطولة.

تأهل الفريق الأسباني إلى المباراة النهائية بعد أن حقق نتائج جيدة خلال مشواره في البطولة على الرغم من أن الأداء لم يكن رائعا حيث خسر في أولى مباريات الدور الأول أمام منتخب سويسرا بهدف ثم فاز على هندوراس بهدفين لنجمه ديفيد بيا الذي ينافس على لقب هداف البطولة برصيد 5 أهداف وانهي المنتخب الأسباني مباريات هذا الدور بفوزه على تشيلي بهدفين مقابل هدف واحد.

وفي دور الستة عشر اكتفى المنتخب الأسباني بهدف واحد ليفوز على البرتغال ويصعد إلى دور الثمانية ليواجه منتخب باراجواي ويفوز عليه بالنتيجة ذاتها ويتأهل للدور قبل النهائي ليواجه المنتخب الألماني القوي الذي أطاح بكل من انجلترا والأرجنتين خارج المنافسات.

وفي مباراة قوية ومثيرة تمكن كارليش بويول مدافع المنتخب الأسباني من إحراز هدف فوز فريقه بضربة رأس قوية تصعد بالفريق إلى نهائي البطولة لأول مرة في تاريخه.

الطاحونة الهولندية

أما المنتخب البرتقالي الملقب بالطاحونة الهولندية فقد استطاع تقديم عروض قوية وبلغ المباراة النهائية على الرغم من أنه لم يكن من الفرق المرشحة للفوز باللقب.

يخوض منتخب هولندا المباراة آملا في الفوز بالكأس الذي فشل في الحصول عليها مرتين كانت الأولى في نهائي كأس العالم 1974 أمام المانيا الغربية وفي نهائي كأس 1978 أمام الأرجنتين.

لم يهزم الفريق الهولندي طوال مشواره في البطولة وفاز بكل مبارياته في الدور الأول على كل من الدنمارك بهدفين ثم على اليابان بهدف واحد وأخيرا على الكاميرون بهدفين مقابل هدف.

وواجه المنتخب الهولندي نظيره السلوفاكي الذي أطاح ببطل كأس العالم السابقة إيطاليا واستطاع المنتخب البرتقالي تخطي سلوفاكيا والفوز بهدفين مقابل هدف واحد.

وفي دور الثمانية واجه المنتخب الهولندي اختبارا صعبا أمام المنتخب البرازيلي الذي يتصدر قائمة التصنيف العالمي واستطاع أن يتفوق عليه والفوز بهدفين بعد أن كان متأخرا بهدف.

وواجه المنتخب الهولندي نظيره الأوروجواني في الدور قبل النهائي ليفوز عليه بثلاثة أهداف مقابل هدفين في مباراة قوية وممتعة ليتأهل الهولنديون إلى المباراة النهائية لمواجهة منتخب أسبانيا ويكون النهائي لقاءا أوروبيا خالصا.