الدوري الانجليزي : مانشستر سيتي يهزم ليفربول

تيفيز يحرز الهدف الثاني
Image caption مانشستر سيتي فرض سيطرة كاملة على مجريات المباراة

حقق مانشستر سيتي فوزا كبيرا على ضيفه ليفربول بثلاثة اهداف نظيفة في المباراة التي درت الاثنين على ملعب سيتي أوف مانشستر في ختام الجولة الثانية من الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.

وصعد مانشستر سيتي الى المركز الرابع برصيد 4 نقاط بفارق نقطتين عن تشلسي المتصدر, في حين تراجع ليفربول الى المركز الثامن عشر برصيد نقطة واحدة.

وخلافا لعرضه المخيب في مباراته الاولى التي انتهت بتعادله خارج ارضه مع توتنهام, قدم مانشستر عرضا جيدا تميز بتماسك خطوطه الثلاثة وصلابة خط دفاعه ومن ورائه الحارس المتألق جو هارت.

في المقابل قدم ليفربول عرضا سيئا ولم يهدد مرمى سيتي إلا نادرا ، وبدا واضحا أن الفريق بقيادة المدرب روي هودجسون مازال يعاني ازمة ثقة قد تسمر طويل خاصاة وانه يغيبق هذا الموسم عن دوري أبطال أوروبا.

بدأ ليفربول المباراة في غياب صانع العابه الجديد جو كول الذي طرد في مباراته الرسمية الاولى ضد ارسنال منذ انضمامه من تشلسي مطلع الموسم الحالي وسيغيب ثلاث مباريات, كما غاب لاعب الوسط الارجنتيني خافيير ماكسيرانو لرفضه مواجهة مانشستر سيتي محتجا على رفض ليفربول عرضا من برشلونة للانتقال اليه.

وكان برشلونة تقدم بعرض قيمته 12 مليون جنيه استرليني لضم ماكسيرانو لكن ليفربول لم يوافق على العرض. في المقابل شارك الاسباني فرناندو توريس في هجوم ليفربول منذ البداية.

اما مانشستر سيتي فاشرك لاعبه الجديد جيمس ميلنر المنضم اليه حديثا من استون فيلا كما لعب ادم جونسون اساسيا مكان الاسباني دافيد سيلفا.

بدات المبارة سريعة من الطرفين وسنحت الفرصة الاولى امام لاعب مانشستر سيتي جونسو الذي اطلق كرة قوية بيسراه من خارج المنطقة مرت بمحاذاة القائم الايمن لمرمى بيبي رينا حارس ليفربول في الدقيقة العاشرة.

ثم قام مانشستر سيتي بهجمة منسقة حيث مرر جونسون كرة بينية إلى ميلنر الذي توغل داخل المنطقة ومررها عرضية إلى جاري باري فتابعها بيسراه داخل الشباك في الدقيقة 13.

وسيطر مانشستر سيتي على مجريات اللعب في الشوط الاول تماما لكنه لم يتمكن من اضافة الهدف الثاني.

وفي الشوط الثاني حاول ليفربول تعديل النتيجة لكن مرماه مني بالهدف الثاني عندما لعب ميلنر الكرة من ركلة ركنية قابلها ميكا ريتشاردز برأسية فحولها الارجنتيني كارلوس تيفيز داخل الشباك بعد ان خدعت الحارس في الدقيقة 52.

وكاد ليفربول يقلص الفارق مرتين بكرتين منا ستيفن جيرارد وفرناندو توريس تصدى لهما دفاع وحارس مانشستر سيتي.

ثم حسم مانشستر سيتي النتيجة في مصلحته عندما احتسب الحكم ركلة جزاء لمانشستر سيتي اثر كرة مشتركة بين جونسون وسكيرتل، ونفذ تيفيز الركلة بنجاح ليحرز الهدف الثالث في الدقيقة 68.

المزيد حول هذه القصة