أول هزيمة لأبطال العالم : الأرجنتين تفوز على اسبانيا 4-1 وديا

فرحة لاعبي الأرجنتين
Image caption الثلاثي هيجواين وميسي وتيفيز قدموا اداء متميزا واستعرضوا مهاراتهم الفردية

قاد النجم الأرجنتيني كارلوس تيفيز نجم مانشستر سيتي الانجليزي منتخب بلاده لفوز كبير على منتخب اسبانيا بطل العالم في المباراة الودية التي جرت الثلاثاء في بوينس أيرس.

قدم منتخب الأرجنتين بقيادة مدربه الجديد سيرجيو باتيستا عرضا جيده بقيادة الثلاثي تيفيز وليونيل ميسي(برشلونة الاسباني) وجونزالو هيجواين(ريال مدريد الاسباني).

بينما لم يقدم أبطال العالم المستوى المنتظر أمام تفوق هجوم الأرجنتين، وكانت أخطر فرصة لهم في المباراة تسديدة دافيد فيا من ضربة حرة التي ارتطمت بالقائم.

افتتح أصحاب الأرض التسجيل في الدقيقة العاشرة بتمريرة من تافيز إلى ميسي الذي انفرد بالمرمى وأودع الكرة بهدوء ومهارة من فوق الحارس الاسباني بيبي رينا حارس ليفربول الانجليزي.

ويعود تيفيز إلى التألق مرة اخرى ويهدي تمريرة اخرى إلى هيجواين ضرب بها مصيدة التسلل واختار هيجواين أن يراوغ رينا بمهارة ويودع الكرة المرمى الخالي.

ويبدو أن رينا لم يكن في أفضل حالاته رغم أن المدرب فيسنتي دل بوسكي منحه الفرصة على حساب الحارس الأساسي وقائد الفريق فيكتور فالديز .

فقد أخطأ الحارس الاسباني في التعامل مع كرة أرجعها إليه أحد زملائه، وتعثر رينا ليخطف تيفيز الكرة ويحرز الهدف الثالث في الدقيقة 34.

Image caption تيفيز أحرز هدفا وساعد في إحراز اثنين

الشوط الثاني

في الشوط الثاني حاول ديل بوسكي تدارك الموقف بإشراك تشافي هيرنانديز وفيرناندو لورنتي ، وبالفعل نجح لورنتي في تعديل النتيجة بتسديدة من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 84.

لكن سيرجيو اجويرو نجم أتليتكو مدريد عزز تقدم بلاده بالهدف الرابع برأسية في الوقت المحتسب بدلا من الضائع، لتنتهي المباراة بهذه النتيجة الكبيرة ويلحق منتخب الأرجنتين أول هزيمة بأبطال كأس العالم منذ تتويجهم في يوليو/تموز الماضي على حساب هولندا.

وظهرت الحيوية من جديد في صفوف المنتخب الأرجنتيني الذي خرج من ربع نهائي كأس العالم بهزيمة مذلة أماما ألمانيا برباعية نظيفة.

فقد عزز المدرب باتيستا خط وسط الأرجنتين بإعادة ستيبان كامبياسو إلى جانب ماسكيرانو المنتقل مؤخرا إلى برشلونة، كما أن ميسي عاد لتحركاته الخطيرة وتوظيف مهاراته لمصلحة الفريق بالتعاون مع زملائه.

وقد أقر مدرب اسبانيا بأن الأرجنتين قدمت" مباراة جيدة جدا " مؤكدا أن فريقه يستفيد من مواجهة الفرق القوية مثل الأرجنتين خاصة وأنه واجه مؤخرا في تصفيات أوروبا فريقا ضعيفا هو ليشتنيشتاين.

من جهته اعتبر مدرب الأرجنتنين أن فريقه نجح في حرمان الجماهير من مشاهدة منتخب اسبانيا الذي شاهدوه في نهائيات كأس العالم.

المزيد حول هذه القصة