نادي برشلونة يطالب بالتحقيق مع رئيسه السابق لابورتا

خوان لابورتا
Image caption "حرمت حق الدفاع عن حساباتي"

صوت ممثلو أعضاء نادي برشلونة الرياضي برفع دعوى على مجلس إدارة النادي السابق برئاسة خوان لابورتا بسبب الخسائر المالية في ميزانية النادي، في تصويت يعتبر الأهم في تاريخ النادي.

وفي الاجتماع الأول لجمعية الأعضاء منذ تولي ساندرو روسل رئاسة مجلس النادي صوت 468 مقابل 439 على مشروع قرار بتقديم المجلس القديم للمساءلة.

ونقل الموقع الإلكتروني للنادي عن روسل قوله "هذا هو أهم قرار (يتخذه الأعضاء) في تاريخ النادي".

وأضاف "وليس في ذلك ما يرضيني، وأنا شخصيا لا أشعر بالراحة إزاءه أبدا".

وكان روسل قد أمر فور توليه مسؤوليته كرئيس للنادي في تموز/يوليو الماضي بتدقيق حسابات النادي، وكشف عن وجود خسارة بمقدار 77.1 مليون يورو بعد حسم الضرائب للسنة المالية 2009 ـ 2010.

وهذا بالمقارنة مع تحقيق ربح صاف بمقدار 11 مليون يورو في حزيران/يونيو من قبل مجلس الإدارة السابق.

وفي بيان أصدره لابورتا قبل انعقاد الجمعية قال رئيس مجلس الإدارة السابق إنه لن يحضر الاجتماع لأنه "حرم حقه في تفسير أو الدفاع عن حسابات السنة السابقة".

وكان لابورتا قد قدم استقالته بعد سبعة أعوام كرئيس للنادي ليحل محله خوان روسل الذي حقق فوزا ساحقا في انتخابات رئاسة النادي التي جرت في حزيران الماضي.

المزيد حول هذه القصة