المدير التنفيذي لملف انجلترا يطالب بإجراء اصلاحات في نظام التصويت بالفيفا

اندي انسون
Image caption انسون يتهم أعضاء بالفيفا بالتراجع عن وعودهم بدعم ملف انجلترا

حذر اندي انسون المدير التنفيذي لملف انجلترا الذي خاض سباق تنظيم كأس العالم 2018 بلاده من محاولة الترشح مجددا حتى يتم إجراء إصلاحات في نظام التصويت داخل الفيفا.

تصريحات انسون تأتي في أعقاب اختيار أعضاء اللجنة التنفيذية للفيفا روسيا لتنظيم نهائيات كأس العالم 2018.

وقال انسون" أعلنها الآن لا تهتموا بالترشح مجددا في هذا السباق إذا لم يتغير نظام التصويت" مضيفا "حيث يتحكم 22 شخصا فقط في اختيار الملف الفائز".

وفشلت انجلترا في استضافة كأس العالم الذي نظمته في عام 1966 بعد خروجها من الجولة الأولى للتصويت بعد حصولها على صوتين فقط من أصوات اللجنة التنفيذية.

ويعتقد مسؤولو الملف الانجليزي أن رئيس الاتحاد الافريقي عيسي حياتو صوت لصالح ملفهم إضافة إلى رئيس الملف جيف ثومبسون.

وصرح مسؤول حكومي رفيع أن خمسة من أعضاء اللجنة التنفيذية أكدوا للأمير وليام قبل عملية التصويت أنهم سيمنحون أصواتهم لصالح انجلترا من بينهم رئيس الكونكاكاف جاك وارنر وأمين عام الفيفا تشاك بليزر.

ودخلت روسيا برصيد 9 أصوات والبرتغال وأسبانيا بسبعة أصوات وبلجيكا وهولندا بأربعة أصوات للجولة الثانية التي حسمتها روسيا لصالحها بثلاثة عشر صوتا.

وكان الملف الذي تقدمت به انجلترا قد نال استحسان الجميع وعلى رأسهم رئيس الفيفا سيب بلاتر الذي وصفه بأنه " ممتاز واستثنائي".

وطبقا للمسؤولين الانجليز فإن الأمير وليام ورئيس الوزراء ديفيد كاميرون واللاعب الشهير ديفيد بيكهام دعموا الملف بقوة قبل الاقتراع وأجروا اتصالات كثيرة ولكن أعضاء اللجنة التنفيذية تراجعوا عن وعودهم وصوتوا لصالح الملفات المنافسة.

وقال انسون في مؤتمر صحفي في زيورخ إنه " حتى الآن لا يستطيع أن يفهم ماذا حدث".

وأضاف " عندما تعلم أنك تملك الملف الأقوي تقنيا واقتصاديا إضافة إلى تقارير رائعة من قبل لجان التفتيش وأفضل عرض تم تقديمه فإنه من الصعب جدا ألا يوضع كل هذا في الاعتبار".

وأشار انسون أن الوفد الروسي قام بتحركات "في اللحظات الأخيرة" لجذب أصوات اللجنة التنفيذية لملفها وهو ما حدث بالفعل ولكنه لم يذكر أسماء بعينها.

وأعرب انسون عن غضبه الشديد من نتيجة التصويت مطالبا بإجراء إصلاحات داخل الاتحاد الدولي وبخاصة نظام التصويت لاختيار الدولة التي تستضيف كأس العالم.

وأكد أن هذا النظام يجب أن يكون أكثر شفافية معربا عن اعتقاده بأن إجراء التصويت على تنظيم بطولتين في الوقت ذاته خطأ كبير من قبل اللجنة التنفيذية للفيفا.

المزيد حول هذه القصة