انترميلان الإيطالي يحرز بطولة كأس العالم للأندية

ايتو
Image caption ايتو يحتفل مع زملائه بإحراز الهدف الثاني

أحرز انتر ميلان الايطالي بطل اوروبا لقب بطولة كأس العالم للاندية لكرة القدم للمرة الاولى في تاريخه بعد فوزه على مازيمبي الكونغولي بطل أفريقيا بثلاثة أهداف مقابل لاشيء.

سجل أهداف انترميلان اللاعب جوران بانديف في الدقيقة 13 والكاميروني صامويل ايتو في الدقيقة 17 والفرنسي جوناثان بيابياني في الدقيقة 85.

ونجح انتر ميلان في احراز خماسية تاريخية هذا العام بعد فوزه بألقاب الدوري والكأس والسوبر الايطالية ودوري ابطال اوروبا.

وأبقى الفريق الإيطالي لقب البطولة في القارة الاوروبية للنسخة الرابعة على التوالي بعدما سبق لميلان الايطالي ومانشستر يونايتد الانجليزي وبرشلونة الاسباني الفوز بداية من عام 2007.

بينما فشل مازيمبي في اهداء افريقيا لقبها الاول في البطولة لكنه نجح في كسر الاحتكار الاوروبي اللاتيني للمباراة النهائية ليكتفي بطل افريقيا في النسختين الاخيرتين بالمركز الثاني الذي يعد انجازا غير مسبوق للقارة الأفريقية.

وظهرت رغبة انتر ميلان الذي غاب عنه الهولندي ويسلي شنايدر للاصابة في الفوز مبكرا فقد افتتح التسجيل بعد مرور 13 دقيقة عندما مرر ايتو كرة خلف مدافعي مازيمبي لتصل إلى بانديف الذي سددها ارضية زاحفة في مرمى الحارس مويتبا كيديابا وهو أول هدف يدخل مرماه منذ بداية البطولة.

ثم فرض انترميلان سيطرته على المباراة وأضاف الهدف الثاني عن طريق النجم الكاميروني صامويل ايتو في الدقيقة 17 من تسديدة قوية.

وأضاع الأرجنتيني ميليتو عدة فرص للتهديف للفريق الإيطالي في الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني للمباراة تحسن أداء مازيمبي ولكنه لاعبيه لم يتمكنوا من تعديل النتيجة حتى جاءت الدقيقة 85 لتشهد إحراز الهدف الثالث لانترميلان عن طريق اللاعب بيابياني الذي دفع به المدرب في الشوط الثاني بدلا من ميليتو.

كبوة البطل

أحرز انترناسيونال البرازيلي بطل أمريكا الجنوبية المركز الثالث في هذه البطولة بعد فوزه على سيونغنام ايلهوا الكوري الجنوبي بطل اسيا بـ4-2.

وسجل تينغا (في الدقيقة 15) والكسندرو باربوسا (في الدقيقتين 27 و71) والأرجنتيني اندرياس داليساندرو (في الدقيقة 52) أهداف انترناسيونال، والكولومبي ماورسيو مولينا (في الدقيقتين 84 و90) هدفي سيونغنام.

وأكمل سيونغنام المباراة – التي أجريت في ملعب مدينة زايد الرياضية في أبوظبي- بعشرة لاعبين بعد طرد لاعبه جانغ سوك وون في الدقيقة 37 .

وخسر انترناسيونال في الدور نصف النهائي أمام مازيمبي صفر-2، بينما سقط سيونغنام أمام إنتر ميلان صفر-3 في الدور نفسه.