أنصار مازيمبي الكونغولي يهاجمون المصالح الصينية بعد خسارة فريقهم

مازيمبي
Image caption ظن انصار نادي مازيمبي بأن حكم المباراة كان صينيا

اضطرت الشرطة في جمهورية الكونغو الديمقراطية الى اطلاق الاعيرة النارية فوق رؤوس جموع من انصار فريق نادي مازيمبي الكونغولي لكرة القدم في مدينة لوبومباشي كانوا يعبرون عن غضبهم على خسارة فريقهم امام فريق انتر ميلان الايطالي في المباراة النهائية لبطولة كأس اندية العالم.

وتقول التقارير إن انصار مازيمبي الغاضبين خرجوا في تظاهرات هاجمت المصالح الصينية في لوبومباشي عقب خسارة فريقهم امام انتر بثلاثة اهداف للاشيء.

ويعتقد ان انصار مازيمبي اعتقدوا بأن حكم المباراة الياباني - الذي اغضبتهم بعض قراراته - صيني.

وكان الانصار الكونغوليين قد هتفوا ضد الصين اثناء المباراة التي جرت في ابو ظبي.

يذكر ان العديد من الشركات الصينية تعمل في صناعة تعدين النحاس في لوبومباشي مكرز اقليم كاتانجا.

وقالت وكالة الانباء الفرنسية إن مشجعي مازيمبي الغاضبين هشموا زجاج نوافذ المصالح والشركات الصينية ونهبوا مخازن الهواتف المحمولة العائدة لصينيين.

وقد تمكنت الشرطة من اعادة السيطرة على الموقف بعد وقت قليل دون ان يصاب احد بسوء.

وكان فريق مازيمبي اول فريق افريقي يصل الى الدور النهائي لبطولة الاندية.

وقد هنأ رئيس النادي مويس كاتومبي انتر على فوزه، الا انه اضاف بأن سبب خسارة فريقه كان حكم المباراة."