مانشستر يونايتد يعمق جراح ليفربول ويخرجه من كأس انجلترا

جيجز يسدد ضربة الجزاء
Image caption هدف مبكر حسم النتيجة لمانشستر يونايتد

ألحق مانشستر يونايتد أول هزيمة بفريق ليفربول بقيادة مدربه الجديد الاسكتلندي كيني دالجليش ليخرجه من كأس انجلترا لكرة القدم بهدف الويلزي المخضرم ريان جيجز في المباراة التي جرت الأحد على ملعب أولد ترافورد.

وتستمر بذلك معاناة أحد أعرق الأندية الانجليزية بعد يوم من تغيير مدربه روي هودجسون.

أحرز جيجز الهدف في الدقيقة الثانية من الشوط الأول من ضربة جزاء احتسبها الحكم ديفيد ويب إثر خطأ دانيال جاجر ضد البرتغالي ديميتار برباتوف مهاجم مانشستر يونايتند.

وتأزم موقف ليفربول بحصول قائده ستيفن جيرارد على بطاقة حمراء في الدقيقة 32، ووجه طرد جيرارد ضربة كبيرة لليفربول في الوقت الذي كان لاعبوه يفرضون سيطرة نسبية على مجريات اللعب بعد الهدف.

وكان ليفربول قريبا من التعادل في مناسبتين اثر تسديدتين للارجنتيني ماكسي رودريجيز في الدقيقة 19 وجيرارد قبل طرده بدقيقتين بيد ان الحارس البولندي توماس كوتشاك تألق في التصدي لهما.

وكاد الدولي المكسيكي خافيير هرنانديز يضيف الهدف الثاني لمانشستر يونايتد بضربة رأسية مرت بجوار القائم الايمن للحارس الاسباني رينا، وردّ البرازيلي فابيو اريليو بتسديدة قوية من ركلة حرة من 25 مترا تصدى لها كوتشاك ببراعة في الدقيقة 65.

ويلتقي مانشستر يونايتد, حامل الرقم القياسي في عدد الالقاب في المسابقة( 11 بطولة) في الدور المقبل مع مضيفه ساوثمبتون.

يعد كأس انجلترا ثاني مسابقة محلية يودعها ليفربول بعد مسابقة كأس رابطة الاندية المحترفة التي خرج من دورها الثالث على يد نورثامبتون بركلات الترجيح.

وبالتالي سيخرج الفريق خالي الوفاض هذا الموسم من المسابقات المحلية حيث أنه يحتل المركز 12 في الدوري الممتاز متخلفا بـ 19 نقطة عن المتصدر مانشستر يونايتد.

وتبقى لليفربول مسابقة واحدة لانقاذ موسمه وهي الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) حيث بلغ دور ال32 وسيلاقي سبارتا براغ التشيكي الشهل المقبل.

وكان دالجليش نجم ليفربول السابق قاد الفريق إلى احراز لقب الدوري ثلاث مرات وكأس انجلترا مرتين في الفترة من 1985 الى 1991.

أما ليفربول فيحتل حاليا المركز 12 في الدوري ولم يحقق سوى ستة انتصارات في 20 مباراة.

ويشار إلى أن ليفربول ومانشستر يتشاركان الرقم القياسي لعدد مرات الفوز بالدوري الممتاز(18 بطولة لكل منهما).

وكانت آخر بطولة كبرى للفريق هي التتويج بدوري أبطال أوروبا عام 2005 على حساب ميلان الإيطالي.

المزيد حول هذه القصة