كأس آسيا: أستراليا وكوريا الجنوبية إلى ربع النهائي وخروج البحرين

فرحة لاعبي أستراليا
Image caption أستراليا تتقدم بثبات في البطولة وأصبحت مرشحة للمنافسة على اللقب

تأهل منتخبا أستراليا وكوريا الجنوبية إلى الدور ربع النهائي لنهائيات كأس أستراليا التي تستضيفها العاصمة القطرية الدوحة.

فقد فازت أستراليا على البحرين بهدف دون مقابل، بينما تغلبت كوريا الجنوبية على الهند بأربعة أهداف مقابل واحد.

وبذلك أصبح المنتخب البحريني رابع فريق عربي يودع البطولة من الدور الأول بعد السعودية وسورية والكويت.

فعلى ملعب جاسم بن حمد بنادي السد دخل منتخب البحرين مباراته ضد أستراليا ولا بديل أمامه سوى الفوز

وبدأ سلمان الشريدة مدرب البحرين بتشكيل هجومي معتمدا على إسماعيل عبد اللطيف في الوسط وأمامه في الهجوم عبد الله فتاي وجيسي جون.

أما المنتخب الأسترالي الذي كان يكفيه التعادل للتأهل فقد بدأ المباراة محاولات امتصاص الحماس البحريني.

واعتمد هولجير أوسيك مدرب أستراليا على نجم إيفرتون تيم كاهيل و هاري كيويل نجم جلطة سراي التركي لقيادة الهجمات الأسترالية انطلاقا من خط الوسط.

شهد الشوط الأول في بدايته نزعة هجومية من البحرينيين لكن دون خطورة على مرمى الحارس مارك شوارزر.

كما أن التحركات الأسترالية لم تشكل أيضا خطورة على مرمى الحارس البحريني محمود منصور، ومال لاعبو أستراليا للارتداد الدفاعي في نصف ملعبهم. وعاب لاعبي البحرين عدم إنهاء الهجمات بشكل جيد وسوء التمرير أحيانا .

وفي الدقيقة 31 تسفر التحركات البحرينية عن أول فرصة محققة للتهديف عندما تلقى عبد اللطيف الكرة داخل منطقة الجزاء من الجهة اليمنة وسدد الكرة من زاوية صعبة لتصطدم بالقائم.

وردت أستراليا بهجمة مرتدة خطيرة انتهت بانفراد تام بمرمى الحارس منصور الذي أنقذ مرماه من هدف محقق في الدقيقة 32.

وفي الدقيقة 36 يفاجئ مايلي جيدنيك الحارس منصور بتسديدة من خارج منطقة الجزاء لترتطم الكرة بالأرض، وتسكن الشباك معلنة تقدم الأستراليين.

تحمس الأستراليون بعد الهدف وحملت هجماتهم ملامح خطورة كبيرة على مرمى منصور الذي تصدى لتسديدة أخرى في الدقيقة 40 .

الشوط الثاني

انتهى الشوط الأول بتقدم أستراليا ومع بداية الشوط الثاني بذل عبد اللطيف صاحب الرباعية في مرمى الهند جهدا كبيرا وشكلت تحركاته خطورة لكنه كان بحاجة لدعم من زملائه.

وسدد عبد اللطيف كرة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 50 أبعدها الحارس الأسترالي، وردت أستراليا بهجمة مرتدة خطيرة كادت تتسبب في الهدف الثاني.

واستمرت المحاولات البحرينية وسدد فتاي كرة قوية أبعدها أيضا الحارس شوارزر، وفي الدقيقة 66 لاحت أخطر فرصة لمنتخب البحرين بعدما تبادل لاعبوه الكرة داخل منطقة الجزاء دون أن يتمكنو من هز الشباك.

ومع مرور الوقت تزداد ثقة لاعبي أستراليا ويكتفون بالتأمين الدفاعي وإزعاج دفاع البحرين بانطلاقات سكوت مكدونالد ونيل كيليني اللذين نزلا في الشوط الثاني بدلا من هاري كيويل وجادي نورث ونجح الأستراليون في الحفاظ على تقدمهم ليتأهلوا إلى ربع النهائي.

فوز كوري

أما كوريا الجنوبية فقد تخطت الهند 4-1 في المباراة التي جرت في نفس التوقيت على ملعب ثاني بن جاسم بنادي الغرافة.

سجل أهداف كوريا الجنوبية جي دونغ وون في الدقيقتين (6 و 23 ) وكوو جا تشيول في الدقيقة التاسعة وسون هيونغ مينغ في الدقيقة 81 بينما سجب هدف الهند الوحيد سونيل شيتري في الدقيقة 12 من ركلة جزاء.

ورفع المنتخب الكوري رصيده الى 7 نقاط واحتل المركز الثاني في المجموعة وراء أستراليا، وتلتقي كوريا الجنوبية يوم السبت المقبل مع ايران التي ضمنت صدارة المجموعة , في حين ستلتقي استراليا في اليوم ذاته مع ثاني المجموعة الرابعة والذي ستتحدد هويته الاربعاء.

المزيد حول هذه القصة