منتخب الصين بالكرة الطائرة يستعد للاولمبياد بدراسة اشعار ماو

ماو مصدر الصورة BBC World Service
Image caption ما زال ماو يتمتع بشعبية في الصين

في سعيه لاستعادة امجاده السابقة، يستعين منتخب الصين النسوي للكرة الطائرة بمصدر غير مألوف للدعم، وذلك من خلال دراسة شعر الزعيم الراحل ماو زيدونغ.

وتعتقد لاعبات المنتخب ان كلمات ماو الملهمة ستعزز اداءهن في اولمبياد لندن العام المقبل.

وليست لاعبات منتخب الكرة الطائرة لوحدهن في ابداء الاهتمام بالتاريخ الحديث، فمدينة تشونغتشينغ قررت هي الاخرى الترويج للقيم التي كانت سائدة في الصين ابان حقبة حكم ماو.

وقد قضت لاعبات منتخب الكرة الطائرة ستة ايام في دراسة شعر ماو في دورة تدريبية خاصة اقيمت في مدينة زانغجو في اقليم فوجيان.

وركزت المشاركات في الدورة على قصيدة واحدة بعينها، هي قصيدة "المسيرة الكبرى"، إذ حفظنها عن ظهر قلب ورددنها في جلسات جماعية.

وتتناول القصيدة المسيرة التي قاد ماو فيها الجيش الاحمر في عامي 1934 و1935 لتفادي جيوش تشيانغ كاي تشيك قائد قوات الكومينتانغ.

وقد توفي ابان المسيرة التي بلغ طولها آلاف الكيلومترات عبر السهول والصحارى والجبال عشرات الالوف من جنود الجيش الاحمر.

ويأمل مدربو منتخب الكرة الطائرة ان تلهم القصيدة والقيم التي تروج لها لاعبات المنتخب.

وجاء في مقال نشره اتحاد الكرة الطائرة الصيني في موقعه الالكتروني ان دراسة شعر الرئيس ماو "ستغني الحياة الثقافية للاعبات وتعزز ثقافتهن الثورية التقليدية."

كما يأمل الاتحاد بأن يسهم شعر ماو في اعداد اللاعبات لخوض المنافسة في اولمبياد لندن.

يذكر ان المنتخب النسوي الصيني للكرة الطائرة كان قد فاز بأوسمة ذهبية في عدة دورات اولمبية وغيرها من المسابقات الدولية، ولكن النتائج التي حققها في السنوات الاخيرة لم تكن بمستوى الطموح.

يقول ماو في احد ابيات قصيدته "المسيرة الكبرى" التي نظمها عام 1935 بعد ان اصبح زعيما للقوات الشيوعية التي لم تزل مبعثرة وضعيفة: "لا يخشى الجيش الاحمر محن المسيرة الكبرى."

مما لا شك فيه ان مدربي منتخب الكرة الطائرة يأملون في ان تتحلى لاعبات المنتخب بنفس الروحية في اولمبياد لندن.