الدوري الانجليزي: مانشستر يونايتد يقترب من اللقب بعد فوزه على تشيلسي بهدفين

مانشستر يونايتد مصدر الصورة Getty
Image caption قدم مانشستر أداءً قويا واستحق الفوز في المباراة

اقترب نادي مانشستر يونايتد الانجليزي من لقب بطل الدوري بعد فوزه على منافسه وصاحب المركز الثاني تشيلسي بهدفين مقابل هدف في المباراة التي جرت بينهما على ملعب اولترافورد الأحد في الجولة السادسة والثلاثين من المسابقة.

ووسع مانشستر الفارق بينه وبين تشيلسي إلى ست نقاط وأصبح بحاجة إلى نقطة واحدة من مباراتيه القادمتين ليحقق لقب البطولة.

أحرز هدفي مانشستر خافيير هيرنانديز في الدقيقة الأولى من المباراة والمدافع الصربي نيمانيا فيديتش في الدقيقة 24 بينما أحرز هدف تشيلسي لاعبه فرانك لامبارد في الدقيقة 68 من المباراة.

بدأ مانشستر المباراة بقوة واستطاع لاعبه الكوري الجنوبي بارك جي سونغ التوغل بالكرة في منتصف الملعب ومرر الكرة باتقان لهرنانديز الذي انفرد بحارس تشيلسي التشيكي بيتر تشيك قبل أن يضع الكرة داخل الشباك.

ثم أضاع مانشستر فرصة مضاعفة النتيجة في الدقيقتين 8 و10 بعد أن سدد روني كرة قوية تصدى لها تشيك وكرة أخرى عن طريق هيرنانديز فشل في تسديدها دخل المرمى.

وواصل مانشستر ضغطه على الفريق اللندني وأثمر الضغط عن هدف ثان في الدقيقة 24 بعد أن قام اللاعب الويلزي المخضرم ريان جيجز بمجهود فردي وأرسل تمريرة عرضية سددها فيديتش برأسه محرزا الهدف الثاني.

وفي الشوط الثاني حاول تشيلسي تعديل النتيجة وأجرى مديره الفني الإيطالي كارلو انشيلوتي عدة تبديلات ودفع بالبرازيليين راميريز واليكس بدلا من ديفيد لويس والنيجيري جون ميكيل ولكن التغييرات لم تثمر عن جديد.

ثم أجرى انشيلوتي تبديلا آخر ودفع بالأسباني فرناندو توريس في الدقيقة 62 في محاولة لتنشيط هجومه.

وجاءت الدقيقة 68 لتشهد هدف تشيلسي الوحيد عن طريق لاعب الوسط لامبارد الذي تابع الكرة التي سددها المدافع ايفانوفيتش برأسه وحولها إلى الشباك.

وشهدت الدقائق المتبقية من المباراة إهدار عدة فرص للتهديف من جانب لاعبي مانشستر وبالأخص المهاجم واين روني الذي أهدر أكثر من فرصة وهو على بعد عدة مترات من المرمى.

واحتسب حكم المباراة هوارد ويب أربعة دقائق وقتا حتسبا بدلا من الضائع شهدت تفوقا لمانشستر ثم أطلق الحكم صافرة النهاية معلنا فوز الفريق الملقب "بالشياطين الحمر" واقترابه من استعادة لقب الدوري الانجليزي.

وسيلعب مانشستر آخر مباراتين له في البطولة أمام بلاكبيرن روفرز وبلاكبول المتعثرين ويحتاج الى نقطة واحدة لضمان احراز لقبه التاسع عشر.

أرسنال

وفي وقت سابق من يوم الاحد تلاشت آخر آمال أرسنال في الفوز ببطولة الدوري الانجليزي الممتاز بعد هزيمته أمام مضيفه ستوك سيتي 3-1.

وأحرز كينوين جونز وجيرمين بينانت وجون والترز أهداف ستوك الثلاثة ليفشل ارسنال للموسم السادس على التوالي في احراز لقب بينما سيخوض ستوك سيتي نهائي كأس الاتحاد الانجليزي أمام مانشستر سيتي على ارض ملعب ويمبلي بلندن يوم السبت المقبل.

وأحرز جونز هدف ستوك الاول بعد 28 دقيقة مستغلا خطأ من دفاع ارسنال الذي يعاني في التعامل مع الكرات الثابتة طوال الموسم عندما وجه الكرة بصدره في المرمى بعد ركلة ركنية.

وعزز بينانت لاعب ارسنال السابق تقدم ستوك سيتي بتسديدة مباغتة من 25 مترا لمست يوهان جورو لاعب ارسنال لتستقر في شباك ارسنال.

وقلص روبن فان بيرسي الفارق بتسجيل هدف الفريق اللندني الوحيد قرب نهاية المباراة ليزيد رصيده من الاهداف خارج ملعبه في الدوري الممتاز الى ثمانية لكن والترز استغل خطأ دفاعيا بعد قليل ليحرز هدف الحسم.

ومع تبقي جولتين على نهاية البطولة يحتل ارسنال المركز الثالث برصيد 67 نقطة.

المزيد حول هذه القصة