العنف يربك النشاط الرياضي في لندن

حرائق في هاكني بلندن مصدر الصورة Getty
Image caption أعمال الشغب امتدت إلى عدة أحياء في لندن

تسببت أحداث العنف في لندن في إلغاء مباراتين بكأس رابطة الأندية الانجليزية كان مقررا أن تقاما يوم الثلاثاء.

فبناء على نصيحة الشرطة تم تأجيل مباراة ويست هام مع الدير شوت إلى أجل غير مسمى.

وجاء في بيان أصدره النادي أن كل الفعاليات الرياضية في لندن قد تحدد لها مواعيد جديدة نظرا لحاجة الشرطة لتوفير مزيد من العناصر لمواجهة أعمال الشغب.

وتم أيضا تأجيل مباراة ناديي تشارلتون وريدينج في كأس الرابطة للأسباب نفسها.

ويعقد مسؤولو الاتحاد الانجليزي لكرة القدم اجتماعا مع قيادات شرطة العاصمة البريطانية لبحث مصير المباراة الودية بين منتخبي انجلترا وهولندا يوم الأربعاء.

جاء ذلك بعد أن امتدت أعمال العنف التي اندلعت السبت الماضي إلى عدة أحياء في لندن حيث تعرضت المتاجر للنهب وأحرقت السيارات بينما دفعت الشرطة بمزيد من التعزيزات.

كما أدى امتداد العنف إلى مدينة برمنغهام إلى تزايد القلق بشأن مصير معسكر المنتخب الانجليزي للكريكيت في المدينة استعدادا لملاقاة نظيره الهندي يوم الأربعاء.

وجاءت موجة العنف هذه بعد نحو أسبوعين من إطلاق العد التنازلي لدورة الألعاب الأولمبية الصيفية في لندن العام المقبل.

المزيد حول هذه القصة