كأس الاتحاد الآسيوي: نادي الكويت يفوز على اربيل في ذهاب نصف النهائي

لاعب اربيل حيدر كرمان(يمين) و حسين حكيم لاعب الكويت مصدر الصورة AFP
Image caption فريق الكويت اعتمد على التنظيم الدفاعي والهجمات المرتدة

خسر نادي اربيل العراقي امام الكويت الكويتي بهدفين دون مقابل في المباراة التي جرت على ملعب فرانسوا حريري في اربيل في ذهاب نصف نهائي مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

بدأ اربيل المباراة باندفاع هجومي وسيطرة واضحة على مجريات اللعب، ولم يجد لاعبو اربيل صعوبة في الوصول الى مرمى الحارس الكويتي خالد الفضلي منذ بداية المباراة بعدما لجأ الكويت الكويتي الى الاعتماد على الاسلوب الدفاعي والاعتماد على الهجمات المرتدة

ورغم التفوق الفني وكثرة المحاولات التي اتيحت له لم يوفق اربيل في استثمار تلك الفرص وكانت اخطرها رأسية لؤي صلاح في الدقيقة 21.

وبعدها جاءت اخطر فرصة للكويت بواسطة محاولة العاجي بوريس كابي الذي انطلق بسرعة صوب حارس اربيل محمد كاصد ثم سدد كرة قوة هزت الشباك من الخارج.

وعلى العكس من مجريات احداث المبارة وتفوق اربيل سنحت للكويت فرصة هجمة مرتدة سريعة انطلق فيها البرازيلي روجيريو بسرعة لكنه تعرض للدفع من قبل مدافع اربيل اوس ابراهيم فاحتسب الحكم ركلة حرة وقام بطرد ابراهيم .

ونفذ جراح العتيقي الركلة الحرة بدقة وتركيز على يمين كاصد محرزا الهدف الاول في الدقيقة 40.

وفي الشوط الثاني لم يتغير حال المباراة فقد هاجم اربيل بحثا عن التعادل في حين واصل الكويت اسلوبه الدفاعي المنظم للمحافظة على تقدمه.

وكاد لؤي صلاح ان يحقق التعادل في الدقيقة ولكن كرته ارتدت من العارضة، وسنحت فرصة أخرى أمام مهاجم اربيل مسلم مبارك عنما تهيأت له كرة وانفرد بالحارس الكويتي لكنه سدد الكرة خارج المرمى في الدقيقة 67.

ورد الكويت على هذه المحاولة بعد 3 دقائق عندما كسر كابي مصيدة التسلل واستثمر خروج الحارس محمد كاصد واسكن الكرة بهدوء من بين قدمي الحارس معززا تقدم فريقه.

وفي مباراة نصف النهائي الأخرى خسر الوحدات الاردني امام مضيفه ناساف الاوزبكي بهدف دون مقابل في المباراة التي جرت الثلاثاء في كارشي بأوزبكستان.

وسجل جيامورادون الهدف في الدقيقة 45 من ركلة جزاء. ويلتقي الفريقان ايابا في 18 أكتوبر/تشرين الأول الحالي في عمان.

المزيد حول هذه القصة