نهائيات افريقيا : مالي تفوز على غينيا بهدف دون مقابل

مالي مصدر الصورة
Image caption فاز منتخب مالي بهدف دون مقابل

فاز منتخب مالي على منتخب غينيا( كوناكري) بهدف دون مقابل في المباراة التي جرت مساء الثلاثاء بمدينة فرانسفيل بالغابون في ختام الجولة الأولى من منافسات المجموعة الرابعة لنهائيات كأس امم افريقيا .

أحرز هدف الفوز لمالي بكاري تراوري في الدقيقة 30 من الشوط الأول، وبذلك حصدت مالي أول ثلاث نقاط لها في البطولة وشاركت منتخب غانا صدارة المجموعة الرابعة.

وكانت غانا قد تغلبت على بوتسوانا في وقت سابق بهدف دون مقابل.

ويلتقي منتخبا مالي وغانا يوم السبت المقبل في الجولة الثانية من منافسات المجموعة، بينما يلاقي منتخب غينيا نظيره البتسواني.

تفاصيل المباراة

بدأ الفرنسي ميشيل دوسييه مدرب غينيا المباراة معتمدا في الهجوم على إسماعيل بانغورا لاعب النصر الإماراتي وإبراهيما تراوري المحترف بنادي شتوتجارت الألماني.

بينما دفع الفرنسي آلان غيرسيه مدرب مالي بلاعب برشلونة سيدو كيتا في وسط الملعب وأمامه في الهجوم شيخ دياباتي المحترف بنادي بوردو الفرنسي.

انحصر اللعب في الدقائق العشر الأولى في نصف الملعب وغابت الخطورة على المرميين مع الأفضلية النسبية لتحركات مالي بفضل نشاط سيدو كيتا.

وبدأ بعدها منتخب غينيا نشاطه الهجومي بضربة رأسية من إسماعيل بانغورا في الدقيقة 17 أبعدها حارس مالي سومبيلا دياكيتي.

وحاول لاعب غينيي تهديد مرمى مالي بتسديدة مرت بجوار القائم في الدقيقة 28.

جاء الرد سريعا من منتخب مالي فقد راوغ اللاعب موديبو مايغا مدافعا غينيا ولعب كرة عرضية أبعدها الدفاع لترتد إلى بكاي تراوري عن طرف منطقة الجزاء فسدد مباشرة بقوة لتصطدم الكرة بمدافع وتسكن الشباك الغينية في الدقيقة 30.

ثم تألق حارس مرمى مالي وأنقذ مرماه مجددا من هدف محقق.

واستمرت التحركات الهجومية لمنتخب غينيا في بقية زمن الشوط الأول لكنه قابل دفاعا منظما من مالي لينتهي الشوط الأول بتقدم مالي بهدف دون مقابل.

الشوط الثاني

استمر في هذا الشوط اعتماد هجوم غينيا بشكل أساسي على إسماعيل بانغورا الذي بدأ في الدقيقة الثانية بتسديد كرة أرضية أمسكها حارس مالي .

ونجح دفاع مالي بدرجة كبيرة في الحد من خطورة هجوم غينيا بقيادة اسماعيل بانغورا وتراوري، وحال مدرب غينيا تنشيط هجومه بالدفع بعبد الرازق كمارا لاعب نادي سوشو الفرنسي وعثمان باري لاعب النجم الساحلي التونسي.

وبالفعل نشط الهجوم الغيني نسبيا ورفع كمارا كرة عرضية خطيرة مرت أمام مرمى مالي ولم يلحق بها باري في الدقيقة 65.

ورد منتخب مالي بهجمة مرتدة سريعة فخرج حارس غينيا نابي ياتارا من منطقة الجزاء وأبعد الكرة بقدمه

ويعود كامارا بكرة عرضية في الدقيقة 75 أبعدها دفاع مالي الذي عاد وتصدى لكرة عرضية أخرى مرت من أمام باري.

وهاجمت غينيا بقوة في الدقائق العشر الأخيرة وارتد منتخب مالي للدفاع بينما تصدى الحارس كياتي لضربة حرة في الدقيقة 80.

وفي الدقيقة 87 تلقى كمارا كرة داخل منطقة الجزاء وسددها بقوة لكنها تحولت من الدفاع إلى ضربة ركنية.

ونجح لاعبو مالي في الحفاظ على تقدمهم لتنتهي المباراة بالفوز الذي يعطيهم دفعة معنوية كبيرة للمنافسة مع غانا على صدارة المجموعة.