هاري ريدناب سعيد بترشيحه غير الرسمي لتدريب منتخب إنكلترا

ريدناب مصدر الصورة Reuters
Image caption هاري ريدناب..آمال الإنكليز معقودة عليه لتحقيق البطولات

أعرب الانكليزي هاري ريدناب عن سروره بطرح اسمه كأبرز المرشحين لتولي وظيفة المدير الفني لمنتخب انكلترا، وقال إن هذه هي "أسمى وظيفة لأي رجل انكليزي".

ولكنه أوضح أنه سيكون "من الصعب" إدارة المنتخب الإنكليزي بشكل مؤقت بينما لا يزال مدربا لفريق توتنهام.

وأوضح أن الوظيفة لو عرضت عليه فإنه سيتخذ القرار الذي يضع عائلته في المقام الأول.

وقال ريدناب "نعم، إنه أمر يبعث على السرور، فقد خرج مدربون آخرون وقالوا أشياء طيبة (عني) وأنا ممتن لكل من أيدوني في أي شيء حدث في حياتي خلال الفترة الأخيرة الماضية."

وكان لاعبو المنتخب الإنكليزي قد رشحوا كلا من ريدناب البالغ من العمر 64 عاما، وواين روني، وريو فيرديناند والمدربين السابقين غاري لينكر وآلان شيرر وآخرين ليكون أحدهم خلفا للمدرب الإيطالي فابيو كابيلو الذي قدم استقالته يوم الأربعاء الماضي عقب خلاف مع اتحاد الكرة الذي قرر تجريد اللاعب جون تيري من قيادة المنتخب.

وذكرت بعض التقارير أن ريدناب قد يجمع بين تدريب المنتخب الانكليزي وفريق توتينهام في آن واحد.

ولكن ريدناب نفى إمكانية ذلك بقوله " من الصعب إدارة ناد في الدوري بالإضافة إلى المنتخب. إنهما وظيفتان شاقتان وعليك أن تركز في وظيفة واحدة."

وأضاف ريدناب أن هناك كيثرين من المدربين العظماء منذ فترة الستينات التي ظهر فيها المدرب آلف رامسي الذي تمكن من الحصول على كأس العالم عام 1966.

وقال:" حتى المدرب العظيم بوبي روبسون والذي حاز إعجابا شديدا من الجميع، وجد الأمر صعبا أيضا. فقد تعرض لانتقادات شديدة في بعض الأحيان."

وأضاف:" وباستثناء بطولة الأمم الأوربية عام 1996 تحت قيادة تيري فينابلز الذي نال ثقة كبيرة للغاية، لم نحقق في الواقع أي نجاح كبير، وهو ما يوضح إلى أي حد ستكون هذه المهمة شاقة."

وأشار ريدناب ايضا إلى أنه يهتم بتحقيق بطولة الدوري الإنغليزي مع فريقه توتينهام وأن الأمر يحتاج منه ومن لاعبي الفريق إلى تركيز كامل.

وقال: "لدي لاعبون عظماء وفريق ممتاز، ولا يمكنني أن أكون أسعد مما أنا فيه هنا في هذه اللحظة."

المزيد حول هذه القصة