ميسّي يحطم الرقم القياسي لهدّافي فريق برشلونة ويرفع رصيده إلى 234 هدفا

ميسي مصدر الصورة Getty
Image caption حصل ميسي على لقب أفضل لاعب في العالم ثلاث مرات.

حطم مهاجم نادي برشلونة الأرجنتيني، ليونيل ميسّي، الرقم القياسي لعدد الأهداف التي سجلها لاعب واحد في فريقه بعد أن أودع ثلاثية في مرمى غرناطة مساء الثلاثاء ليرفع رصيده إلى 234 هدفاً.

وتمكن ميسي بذلك من تحطيم الرقم الذي سجله اللاعب سيزار رودريغيز قبل 60 عاما كما تخطى ميسي لاعب ريال مدريد كريستيانو رونالدو في صدارة هدافي الدوري الأسباني برصيد 34 هدفاً.

وقال مدرب برشلونة بيب غوارديولا في مؤتمر صحفي إنه يشعر "بالأسف لأولئك الذين يرغبون في الجلوس على عرشه" مضيفا إن ميسي "ببساطة هو الأفضل". وأضاف "مايكل جوردان سيطرعلى كرة السلة وميسي يفعل الشيء نفسه في كرة القدم."

وكانت المباراة في دوري الدرجة الأولى الإسباني قد إنتهت 5-3 لصالح برشلونة، مقلصةً الفارق بينه و بين غريمه التقليدي ريال مدريد، المتصدر الحالي للدوري الإسباني، إلى خمس نقاط في إنتظار لقاء ريال مدريد خارج ملعبه مع فياريال يوم الأربعاء.

سجّل ميسي، البالغ من العمر24 عاماً والمتوّج ثلاث مرات بلقب أفضل لاعب في العالم، 54 هدفاً في جميع المسابقات. كما أصبح أول لاعب يسجل خمسة أهداف في مباراة واحدة مع فريقه بدوري أبطال أوروبا في وقت سابق هذا الشهر.

و إفتتح التسجيل لبرشلونة تشابي ألونسو قبل أن يزيد ميسي الفارق إلى 2-0 في الدقيقة 17 معادلاً بذلك رقم سيزار رودريغيز بعد ستة عقود من الزمان. و على الرغم من سيطرة برشلونة على مجريات المباراة، تمكن غرناطة من معادلة النتيجة في غضون عشرين دقيقة من بداية الشوط الثاني للمباراة من ركلة حرة ثم ضربة جزاء.

بعدها تألق ميسي محرزاً هدفه الثاني في المباراة قبل عشرين دقيقة من النهاية ليسجل رقماً قياسياً جديداً، تفاعل معه الجمهور كما عرضت شاشة ملعب "الكامب نو" العملاقة عبارة "تهانينا ليو!" باللغة الكاتالونية. بعدها سجل البديل كريستيان تيو هدف برشلونة الرابع لينهي المباراة ميسي بعد أربع دقائق بتسجيله هدفه الثالث و الخامس لبرشلونة.

ووصفت صحيفة "ماركا" الرياضية الأكثر توزيعا في أسبانيا ميسي ب "جامع الأهداف"، قائلة إن "البرغوثة"، وهو لقب أطلق على ميسي لقصر قامته، قد تفوق على أشهر لاعبي كرة القدم في صفوف برشلونة مثل الهولندي كرويف، الأرجنتيني مارادونا، البرازيلي رونالدو والفرنسي تييري هنري.

بدوره قال موقع الاتحاد العالمي لكرة القدم (الفيفا) في تقريرٍ عن تحطيم ميسي للرقم القياسي لهدافي برشلونة: "على الرغم من عدم بلوغه سن ال 25 عاما، إلا أن ليونيل ميسي قد حفر اسمه في سجل آلهة كرة القدم، نظرا لمراواغاته الشيطانية، تمريراته الدقيقة، و شهيته التي لا تشبع لتسجيل الأهداف".