اللجنة الأولمبية الدولية : لندن جاهزة للترحيب بالعالم

الملعب الأوليمبي في لندن مصدر الصورة Reuters
Image caption استعدادات على قدم وساق لاستضافة الأولمبياد

اعتبرت اللجنة الأولمبية الدولية أن العاصمة البريطانية لندن "اصبحت جاهزة للترحيب بالعالم" في دورة الألعاب الأولمبية التي تنطلق في 27 يوليو/ تموز المقبل.

جاء ذلك في ختام جولة التفتيش الأخيرة للجنة التنسيق التابعة للجنة الاولمبية الدولية

وقال دينيس أوزفالد رئيس اللجنة يوم الجمعة في مؤتمر صحافي "بقي 119 يوما، وأستطيع القول إن لندن مستعدة للترحيب بالعالم، وحمى الأولمبياد قادمة".

واضاف أنه قبل 7 سنوات في سنغافورة قدم مسؤولو ملف لندن مشروعا "قويا جدا" لتنظيم الأولمبياد.

وأعرب عن سعادته بأن "تتحول هذه الرؤية الى حقيقة"، معتبرا أن المنظمين يسيرون بشكل جيد على طريق تنظيم "حدث مميز".

وقال أوزفالد "لا نشك أبدا في ـن الصيف المقبل لن يكون له مثيل في بريطانيا، العالم ينتظر الكثير من لندن ونحن نعرف انها مستعدة لذلك وان الناس لن يصابوا بخيبة أمل".

لكن المسؤول الدولي أكد لمسؤولي اللجنة المنظمة برئاسة سباستيان كو أن هناك اشياء كثيرة يجب القيام بها ، وأن عليهم الحفاظ على تركيزهم حتى النهاية.

وأعرب أوزفالد عن رضا اللجنة الكامل عن طريقة بيع بطاقات الدخول وتنظيم وسائل النقل النقل

وختم قائلا "هنا لا توجد شوارع كبيرة, انها ليست بكين، لكن بناء على الظروف وجغرافية المدينة، بذلت كل الجهود من اجل ان يكون النقل فعالا".

إلا أن غيلبرت فيلي عضو اللجنة الأولمبية قال إنه سيتم الاستفادة من دروس عملية بيع بطاقات اولمبياد لندن.

وكانت اللجن المنظمة للأولمبياد قد تعرضت لانتقادات بسبب عملية البيع المثيرة للجدل، ورفضت اللجنة الكشف عن عدد البطاقات التي بيعت وأسعارها.

المزيد حول هذه القصة