فيرغسون : أهداف يونايتد في اللحظات الأخيرة طريقة مميزة للفريق تعكس تصميم لاعبيه

اليكس فيرغسون مصدر الصورة AP
Image caption فيرغسون يحتفل بعد فوز فريقه على بلاكبيرن في الدقائق الأخيرة

وصف السير اليكس فيرغسون مدرب مانشستر يونايتد انتفاضة فريقه في اللحظات الأخيرة من مباراته أمام بلاكبيرن روفرز بأنها طريقة مميزة لفريقه تعكس تصميم اللاعبين على انتزاع الفوز حتى النهاية.

وكانت المباراة في طريقها إلى الانتهاء بالتعادل قبل أن ينجح انطونيو فالنسيا واشلي يانغ في تسجيل هدفين في الدقائق العشر الأخيرة من المباراة ليوسع مانشستر فارق النقاط بينه وبين منافسه مانشستر سيتي إلى خمس نقاط.

وقال فيرغسون " كانت ليلة طويلة وبفضل المثابرة حصلنا على بغيتنا في النهاية وانتزعنا الفوز".

وأضاف " الفوز جاء متأخرا وهو ما يعكس السمة المميزة لمانشستر على مدار تاريخه".

ويمكن لمانشستر يونايتد أن يوسع الفارق إلى ثمان نقاط في حال فوزه في المباراة القادمة أمام كوينز بارك رينجرز.

ولكن فيرغسون الحائز على لقب بطل الدوري مع يونايتد 12 مرة يرى أن السباق نحو اللقب هذا الموسم لم يحسم بعد.

وأوضح أن " هناك سبع مباريات متبقية في المسابقة ومن الخبرة السابقة لا يهم كم عدد النقاط التي بحوزتك، الأمر يتعلق بكل مباراة على حدة" مشيرا إلى أن كل المباريات المقبة تعتبر مباريات هامة.

وأكد أن لاعبي فريقه " جاهزون وسيقاتلون حتى النهاية للفوز في المباريات".

وعلى الرغم من سيطرة مانشستر يونايتد على معظم فترات مباراته أمام بلاكبيرن إلى أن الفضل في الفوز يرجع إلى حارس مرماه ديفيد دي خيا الذي أنقذ فرصة هدف محققة من اللاعب ماركوس اولسون في الشوط الأول كانت من الممكن أن تغير نتيجة وسير المباراة.

وامتدح فيرغسون حارس مرمى فريقه قائلا إن أداءه دي خيا ارتفع بشكل ملحوظ والجميع يرون ذلك.

وأضاف " تصدى دي خيا لثلاث هجمات خطيرة في الشوط الأول وحافظ على حظوظنا في الفوز في المباراة".

المزيد حول هذه القصة