دي ماتيو : تشيلسي فريق قوي عالميا ومحليا

دي ماتيو مصدر الصورة AFP
Image caption تحسن أداء فريق تشيلسي منذ أن تولى دي ماتيو مسؤولية قيادة الفريق

يرى روبرتو دي ماتيو القائم بأعمال المدير الفني لنادي تشيلسي الانكليزي أن فريقه يمثل "قوة دوليا" على الرغم من أنه لم يفز بلقب بطولة دوري أبطال أوروبا من قبل.

وإذا تمكن فريق تشيلسي من تجنب الهزيمة أمام بنفيكا البرتغالي مساء الأربعاء، سيمكنهم الوصول إلى الدور قبل النهائي للمرة السادسة خلال تسعة مواسم.

ويقول دي ماتيو: "إذا نظرت إلى العقد الماضي من تاريخ النادي، تجد أنه أصبح يمثل قوة على المستوى الدولي والمحلي".

ويؤكد لاعب خط وسط الفريق راميريس الفكرة ذاتها مشيرا إلى أن البرازيليين يرون تشيلسي في نفس مستوى برشلونة وريال مدريد.

وأضاف اللاعب البرازيلي "عندما يتحدثون عن تشيلسي في البرازيل، فهم يعتبرونه في نفس مستوى برشلونة وريال مدريد".

ويواجه تشيلسي تحديات كبيرة خلال الموسم الجاري الذي لم ينته بعد، فلا يزال الفريق ينافس في بطولتي دوري الأبطال وكأس الاتحاد الإنكليزي، كما أنه يسعى لتأمين المركز الرابع في الدوري الإنكليزي الممتاز.

يذكر أن تشيلسي قد فاز في مباراة الذهاب أمام بنفيكا بهدف وحيد وإذا نجح في الفوز في مباراة الاياب فسيمنح الفريق دفعة قوية قبل مواجهة توتنهام هوتسبير في كأس الاتحاد الانكليزي.

وبعد هذه المباراة سيخوض مباراة صعبة في مواجهة حامل اللقب برشلونة الأسباني في 17 أو 18 من أبريل الجاري.

وقال دي ماتيو البالغ من العمر 41 عاما "لحسن الحظ، لدينا فريق لائق سيساعدنا على خوض هذه المباريات. يمكننا الدفع بكل لاعب لدينا وإعطاء كل منهم فرصته".

وتغيرت حظوظ تشيلسي منذ تولي دي ماتيو مهامه بعد إقالة المدرب أندريه فيلاس بواش في مارس / آذار الماضي.

ويعتقد أن دي ماتيو تمكن من إعطاء دفعة معنوية للاعبي تشيلسي وفي المقابل نال استحسانهم.

وقال دي ماتيو إن "هناك عددا من اللاعبين، ربما، لم تتح أمامهم الفرصة أو لم يلعبون بنفس القدر وتتاح الآن أمامهم فرصة للمشاركة بدرجة أكبر في المباريات والتعبير عن أنفسهم بمستوى جيد".

المزيد حول هذه القصة