الصومال: مقتل مسؤولين بارزين في انفجار بالمسرح القومي في مقديشو

انفجار في مسرح في مقديشو مصدر الصورة Reuters
Image caption المسرح اعيد افتتاحه الشهر الماضي بعد أن أغلق في بداية التسعينات

قتل سبعة أشخاص على الأقل، بينهم مسؤولان بارزان، في تفجير وقع في مسرح قومي أعيد افتتاحه حديثا في العاصمة الصومالية مقديشو خلال احتفال رسمي.

وصرحت مصادر في المسرح لبي بي سي بأن رئيس اللجنة الأولمبية في الصومال ورئيس اتحاد الكرة من بين القتلى.

وأفادت تقارير بأن رئيس الوزراء الصومالي عبد الولي محمد علي كان من بين الحضور ولكنه لم يصب في الهجوم.

وذكر شهود عيان أن الانفجار جاء نتيجة هجوم شنه انتحاري خلال احتفال رسمي بالذكرى الأولى لاطلاق محطة التلفزيون الرسمية.

وكان المسرح المستهدف قد أغلق في أوائل التسعينيات مع اندلاع الحرب الأهلية في الصومال، وأعيد افتتاحه الشهر الماضي.

وأضافت المصادر لخدمة بي بي سي الصومالية أن عددا من المسؤولين البارزين سقطوا قتلى في التفجير، إضافة إلى إصابة ثلاثة صحفيين.

من جانبها أعلنت حركة الشباب الصومالية مسؤوليتها عن الهجوم.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن المتحدث باسم الحركة شيخ عبد العزيز أوب مصعب قوله " نحن مسؤولون عن الانفجار الذي وقع في المسرح. استهدفنا الوزراء الخونة والمشرعين، وبالفعل كانوا هم قتلى اليوم".

وكانت القوات الحكومية الصومالية، مدعومة بقوات الاتحاد الافريقي، قد طردت مسلحي حركة الشباب من العاصمة مقديشو، ولكن الحركة لا تزال تشن بعض الهجمات من حين إلى آخر.

المزيد حول هذه القصة