ثلاثة أندية اسبانية في نصف نهائي الدوري الأوروبي لكرة القدم

فرحة لاعبي فالنسيا مصدر الصورة Reuters
Image caption فالنسيا كان صاحب اكبر نتيجة وفاز على ألكمار برباعية

تأهلت ثلاثة فرق اسبانية هي اتلتيك بلباو وفالنسيا واتلتيكو مدريد إضافة إلى سبورتينغ لشبونة البرتغالي الى الدور نصف النهائي من مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" لكرة القدم.

فعلى ملعب سان ماميس تعادل بلباو مع ضيفه شالكه الالماني بهدفين لكل منهما مساء الخميس في إياب الدور ربع النهائي، وتأهل الفريق الاسباني الذي أطاح بمانشستر يونايتد من الدور السابق صعد الى المربع الذهبي بمجموع مباراتي الذهاب والاياب 6-4.

افتتح شالكه التسجيل عبر الهولندي كلاس يان هنتيلار في الدقيقة 29 حين استغل خطأ إعادة احد اللاعبين الكرة من منتصف الملعب فخطفها وسددها قوية سكنت الشباك بهد أن اصطدمت بيد الحارس ايرايزوز اليمنى.

وتعادل ايباي جوميز لاصحاب الارض في الدقيقة 41 بتسديدة قوية.

وتقدم الضيوف مجددا عبر راؤول جونزاليس في الدقيقة 52 بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء لكن ماركل سوسيتا أدرك التعادل للفريق الاسباني بعد ثلاث دقائق.

ويلتقي بلباو في نصف النهائي مع سبورتينغ لشبونة في نصف النهائي الذي يقام ذهابا في 19 نيسان/ابريل الحالي وايابا في 26 منه.

وكان سبورتينغ لشبونة قد تعادل مع مضيفه نادي ميتاليست الأوكراني بهدف لكل منهما، واستفاد النادي البرتغالي من فوزه في مباراة الذهاب بهدفين لهدف ليتأهل إلى المربع الذهبي.

وعلى ملعب ميستايا فاز فالنسيا الاسباني على ضيفه الكمار الهولندي بأربعة اهداف دون مقابل، وكان الكمار فاز بمباراة الذهاب بنتيجة 2-1 ليحجز فالنسيا موعدا في نصف النهائي مع اتليتكو مدريد.

وأحرز الفرنسي عادل رامي هدفين متتاليين في الدقيقتين 15 و17 للفريق الاسباني الذي عزز تقدمه بالهدف الثالث عبر خوردي البا في الدقيقة 56. واختتم بابلو هرنانديز الرباعية في الدقيقة 80.

وعلى ملعب "ايه دبليو دي ارينا"، لم يستطع نادي هانوفر الألماني تعويض خسارته في مدريد بهدفين مقابل هدف، وخسر أمام ضيف اتلتيكو مدريد بالنتيجة نفسها.

افتتح ادريان لوبيز التسجيل للفريق الاسباني بتسديدة من داخل المنطقة مباشرة في شباك الحارس رون-روبرت تسيلر في الدقيقة 63.

واعاد السنغالي مامي بيرم ضيوف الأمل لاصحاب الارض بادراكه التعادل في الدقيقة 81، لكن هداف اتلتيكو مدريد الكولومبي رادامل قضى على آمال الفريق الألماني بتسجيل هدف الفوز قبل 3 دقائق من نهاية اللقاء.

وبذلك سيكون لاسبانيا في اسوأ الاحوال ممثل واحد في النهائي على ملعب "ارينا ناسيونالنا" في العاصمة الرومانية بوخارست في 9 مايو/آيار المقبل.

المزيد حول هذه القصة