غوارديولا يعترف بريال بطلا للدوري الاسباني

غوارديولا مصدر الصورة BBC World Service
Image caption تفوق مورينيو على غوارديولا هذه المرة

اعترف جوسيب غوارديولا مدرب نادي برشلونه لكرة القدم بريال مدريد بطلا للدوري الاسباني هذا العام، وذلك عقب الهزيمة التي انزلها ريال ببرشلونه في المباراة التي جرت بين الفريقين السبت على ارض ملعب الكامب نو.

وكان ريال قد فاز على برشلونه بهدفين لهدف واحد، مما ادى الى تقدمه بسبع نقاط في قائمة الدوري الذي لم يتبق منه الا اربع مباريات.

وبذا اصبح ريال قاب قوسين او ادنى من احراز لقب الدوري للمرة الاولى منذ 2008. واذا ما تحقق فوز ريال بالدوري، ستصبح هذه المرة الـ 32 التي يفوز بها النادي المدريدي باللقب.

وقال غوارديولا، الذي فاز ناديه ببطولة الدوري في المواسم الثلاثة الماضية، "أهنئ ريال مدريد على فوزه وعلى حصوله على بطولة الدوري الذي لا شك لدي انه احرزها الليلة."

واضاف "لقد ادينا مباراة جيدة، ولكنها لم تكن جيدة بما يكفي. لعبنا بالطريقة التي ظننا انها بحاجة ان نلعب بها، ولكننا لم نتمكن من احراز النتيجة التي كنا نتمناها."

وقال "لقد اخترت التشكيلة التي اعتقدت ان لديها افضل فرصة للتغلب على ريال، ولكن الخاسر دائما على خطأ. اما الآن، فعلينا النظر نحو المستقبل،" وذلك في اشارة الى مباراة الاياب شبه النهائية في بطولة دوري ابطال اوروبا التي سيخوضها برشلونه ضد تشيلسي اللندني يوم الثلاثاء المقبل.

وكان تشيلسي قد هزم برشلونه في مباراة الذهاب بهدف واحد للاشيء.

وقال غوارديولا "اللاعبون مرهقون وحزينون الآن، ولكنهم سبق لهم ان واجهوا مواقف كهذه وتغلبوا عليها."

ولكن ايتور كارانكا، مساعد جوزيه مورينيو مدرب ريال، رفض الاعلان عن فوز فريقه ببطولة الدوري، وقال في المؤتمر الصحفي الذي اعقب المباراة (والذي اناب فيه عن مورينيو) "لم تكن هذه مباراة حاسمة فيما يخص لقب الدوري، فهناك اربع مباريات اخرى يجب علينا خوضها. ان مورينيو واللاعبين سعداء بما تحقق، ولكننا نفكر ايضا بدوري الابطال."

يذكر ان ريال سيواجه بايرن ميونيخ يوم الاربعاء المقبل في مباراة الاياب شبه النهائية لتلك البطولة، حيث عليه قلب الخسارة التي مني بها في مباراة الذهاب 2-1.