تشيلسي في نهائي أبطال أوروبا على حساب حامل اللقب برشلونة

لاعبو تشيلسي مصدر الصورة AFP
Image caption تشيلسي ينتظر الفائز من ريال مدريد وبايرن ميونخ في النهائي

تأهل تشيلسي الانجليزي إلى نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بعد تعادله مع حامل لقب البطولة برشلونة الإسباني على أرضه ووسط جماهيره بهدفين لكل منهما. واستفاد الفريق اللندني من سابق فوزه في لقاء الذهاب بهدف نظيف.

تقدم برشلونة أولا بهدفين متتاليين لسيرجيو بوسكيتس واندريس أنييستا في الدقيقتين 36 و42 ، قبل أن يحرز راميريس هدف تشيلسي الأول في الدقيقة الأخيرة من الشوط الاول. وأضاف فرناندو توريس الهدف الثاني في الدقيقة الأخيرة من الشوط الثاني.

وسينتظر تشيلسي المتأهل من لقاء الاياب الثاني بين ريال مدريد الاسباني وبايرن ميونخ الألماني الذي سيقام مساء الأربعاء.

هجوم كاسح

بادر برشلونة بالهجوم وأضاع ميسي أول انفراد في اللقاء في الدقيقة 3 عندما انطلق بالكرة من الجهة اليمني ولكنه سدد خارج المرمى.

ثم عاد ميسي لينفرد بمرمى تشيلسي مرة أخرى في الدقيقة 19 ، ولكن حارس تشيلسي بيتر تشيك تصدى لتسديدة الأرجنتيني.

واضطر كل فريق في ال20 دقيقة الاولى لإجراء تغيير اضطراري بسبب الاصابة. حيث دخل بوسينغوا بدلا من كاهيل في تشيلسي، ودخل دانييال ألفيش بدلا من بيكيه في برشلونة.

وواصل برشلونة ضغطه على ضيفه الانجليزي إلى أن أحرز الهدف الأول في الدقيقة 36، حيث أحرز بوسكيتس الهدف الاول من هجمة منظمة انتهت عند لاعب خط الوسط والمرمى خالي من حارسه ليضع الكرة بسهولة في الشباك.

بعدها بثوان قليلة، أشهر حكم اللقاء البطاقة الحمراء في وجه جون تيري مدافع تشيلسي بسبب تدخله العنيف علي اليكسيز.

واستغل برشلونة النقص العددي في صفوف تشيلسي وأحرز أنييستا الهدف الثاني في الدقيقة 42 مضاعفا تقدم اصحاب الارض.

مصدر الصورة AFP
Image caption توريس أحرز هدفا قاتلا في الثواني الأخيرة

وفي الوقت الذي توقع فيه الجميع نهاية الشوط علي هذه النتيجة، فاجأ راميريس الجميع باحرازه هدف تشيلسي الأول ليبقي على أولوية الفريق اللندني في الحصول على بطاقة الترشح.

استبسال دفاعي

وفي الشوط الثاني، احتسب الحكم ركلة جزاء لمصلحة برشلونة في الدقيقة 48 بعدما عرقل دروغبا سيسك فابريغاس داخل منطقة الجزاء، نفذها ميسي ولكن تسديدته ارتدت من العارضة.

وواصل برشلونة سيطرته على منتصف الملعب بعدما لجأ تشيلسي إلى الدفاع بكامل أفراده داخل منطقة الجزاء.

وتألق الحارس تشيك في التصدي لأكثر من تسديدة لبرشلونة جاء أخطرها انفراد لكوينكا في الدقيقة 67 نجح العملاق التشيكي في تحويلها لركنية.

وحرم القائم ميسي من تسجيل الهدف الثالث بعدما تصدى لتسديدته في الدقيقة 75.

وشدد برشلونة من ضغطه في الدقائق الأخيرة واندفع بكامل صفوفه للهجوم، ليرد البديل فرناندو توريس بهجمة مرتدة انفرد على إثرها بالمرمى من منتصف الملعب ليراوغ الحارس فالديز ويضع الكرة داخل الشباك.

المزيد حول هذه القصة