كأس أوروبا 2012: شفتشنكو يقود أوكرانيا للفوز على السويد

شفتشنكو يسجل هدفا برأسه مصدر الصورة d
Image caption تألق شفتشنكو وساهم في فوز فريقه

قاد المهاجم المخضرم اندري شفتشنكو منتخب بلاده أوكرانيا للفوز على السويد بهدفين مقابل هدف في المباراة التي أقيمت مساء الاثنين على الملعب الاولمبي في كييف في الجولة الاولى من منافسات المجموعة الرابعة في نهائيات كأس اوروبا التي تستضيفها أوكرانيا وبولندا.

وحول شفتشنكو تخلف منتخب بلاده بهدف أحرزه نجم السويد زلاتان ابراهيموفيتش في الدقيقة 52 إلى فوز بهدفين أحرزهما في الدقيقتين 55 و62.

وبهذا الفوز تصدرت أوكرانيا مجموعتها برصيد 3 نقاط بفارق نقطتين عن منتخبي فرنسا وانجلترا اللذين تعادلا في وقت سابق الاثنين بهدف لكل منهما وأخيرا جاءت السويد دون رصيد.

وأشرك مدرب أوكرانيا بلوخين شفتشنكو في الهجوم إلى جانب اندري فورونين ومن خلفهما اندري يارمولنكو ويفغيني كونوبليانكا واناطولي تيموشوك.

أما مدرب السويد اريك هامرين فدفع بمهاجمه ابراهيموفيتش وخلفه مهاجم فيردر بريمن الالماني ماركوس روزنبرغ وهداف ايندهوفن الهولندي اولا تويفونن.

وكان المنتخب الاوكراني صاحب الافضلية في الشوط الاول وزاد من الضغط على لاعبي السويد في محاولة لانتزاع التقدم.

وسنحت لأوكرانيا فرصتان الأولى عن طريق شفتشنكو من تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء والثانية تسديدة أخرى لفورونين ابعدها الحارس السويدي اندرياس ايزاكسون.

وفي المقابل اعتمدت السويد على الهجمات المرتدة الخطرة وكادت أن تسجل في هجمتين، الأولى تصدى لها الحارس اندريه بياتوف والثانية ضربة رأس لروزنبرغ ارتطمت بالقائم.

شوط الأهداف

وفي الشوط الثني واصل المنتخب الأوكراني ضغطه ولكن على عكس سير المباراة نجح ابراهيموفيتش في إحراز هدف التقدم للسويد مستغلا كرة عرضية من كالستروم تابعها بسهولة بيمناه من مسافة قريبة داخل المرمى في الدقيقة 52.

وجاء الرد الأوكراني سريعا عن طريق شفتشنكو الذي سدد الكرة برأسه من الوضع طائرا اثر تمريرة عرضية من يارمولنكو فسكنت الكرة الشباك في الدقيقة 55.

وفي الدقيقة 62، احتسبت ركلة ركنية لعبها كونوبليانكا وارتقى لها شفتشنكو وسددها برأسه داخل الشباك بعد التخلص من رقابة ابراهيموفيتش معلنا تقدم السويد بهدفين.

وأجرى مدرب السويد تبديلين هجومين بعد الهدف فدفع باندرياس سفنسون وكريستيان فيلهلمسون بدلا تويفونن ولارسون.

وأهدر اللاعب ايلم فرصة خطيرة لادراك التعادل في الدقيقة 70 وسدد الكرة ضعيفة في يد الحارس الأوكراني من مسافة قريبة.

ولعب هامرين ورقته الاخيرة باشراكه يوهان الماندر مكان روزنبرغ )71(.

وتألق الحارس الأوكراني بياتوف وتصدى لأكثر من هجمة أخطرها تسديدة قوية لابراهيموفيتش من خارج المنطقة في الدقيقة 76 وأخرى لفيلهلمسون في الدقيقة 80.

وأهدر يوهان الماندر البديل الذي دفع به مدرب السويد لتكثيف الهجوم فرصة التعادل في الدقيقة 89 عندما تلقى كرة داخل المنطقة من ابراهيموفيتش فانفرد بالحارس بياتوف لكنه سدد خارج المرمى.

ومرت الدقائق الأخيرة بنفس السيناريو هجوم سويدي مكثف ودفاع أوكراني قوي حتى أطلق حكم المباراة صافرة النهاية معلنا فوز أوكرانيا بهدفين مقابل هدف واحد.

المزيد حول هذه القصة