بريطانيا ترفض منح تأشيرة لرئيس اللجنة الأولمبية السورية

موفق جمعة مصدر الصورة AP
Image caption اللجنة الأولمبية الدولية تقول إن القرار خاص بالحكومتين السورية والبريطانية

رفضت السلطات البريطانية منح تأشيرة لرئيس اللجنة الأولمبية السورية اللواء موفق جمعة.

وعلمت بي بي سي أن رفض منحه التأشيرة مرده الى علاقة جمعة بنظام الرئيس السوري بشار الأسد. وقد اتخذ القرار بعد اجتماع لكبار المسؤولين في من وزارات الداخلية والخارجية ووزارة الإعلام والرياضة والثقافة. ومن المتوقع أن تصدق اللجنة الأولمبية الدولية على هذا القرار.

وقال دافيد بوند محرر الشؤون الرياضية في بي بي سي: "إنه بالرغم من أن القرار كان متوقعا، الا أنه مثير للجدل حول دوافع الحكومة البريطانية التي أدت الى رفض منح التأشيرة."

وقال مراسل بي بي سي لدى مجلس الحكومة إن المجلس تابع الطلب الذي تقدم به اللواء جمعة لدخول الأراضي البريطانية، وتوصل الى قرار برفض طلب التأشيرة في الأيام القليلة الماضية.

وبعد اعلان قرار الرفض الذي اتخذته الحكومة البريطانية يتعين الآن أن تقوم اللجنة المنظمة لأولمبياد لندن بإخطار اللجنة الأولمبية الدولية بالقرار.

وقال مراسل بي بي سي: " يجب على اللجنة المنظمة أن تقدم تفصيلا للحيثيات والظروف التي اتخذ فيها قرار حظر دخول المسؤول السوري، لكن اللجنة الأولمبية الدولية معروف عنها دقة تحفظها في قضايا كهذه، والتي تتقاطع فيها الرياضة مع السياسة، و سيتخذون القرار بناء على ذلك. اتوقع أن في البداية أن ترفض اللجنة الدولية قرار الحكومة."

ويأتي هذا في وقت اشتدت فيه الإدانات على المستوى الدولي للنظام السوري بسبب ما يقوم به النظام السوري من قمع عنيف للمتظاهرين المطالبين بالإصلاح السياسي.

وتقول الأمم المتحدة إن ما لا يقل عن عشرة آلاف شخص قتلوا في سوريا منذ بداية الانتفاضة الشعبية المناهضة للنظام في مارس آذار من العام الماضي.

وأوردت الحكومة السورية من جهتها، أن 6143 شخصا قتلوا على أيدي جماعات إرهابية، حسب قولها.

وبداية هذا الأسبوع، أعلن الرئيس الأمريكي باراك أوباما والروسي فلاديمير بوتن بيانا مشتركا يدعوان فيه الى الوقف لفوري لأعمال العنف في سوريا.

المزيد حول هذه القصة