الفيفا ينشر وثائق عن فساد رئيسه السابق

هافيلانغ مصدر الصورة AP
Image caption تولى هافيلانغ رئاسة الفيفا بين عامي 1974 و 1998

نشر الاتحاد الدولي لكرة القدم(فيفا) وثائق تظهر تورط رئيسه السابق البرازيلي جواو هافيلانغ والرئيس السابق لاتحاد كرة القدم البرازيلي ريكاردو تيكسييرا في فضيحة تلقي رشى بعشرات الملايين من الدولارات لإبرام صفقات تسويق بطولات كأس العالم.

وكشف الفيفا وثيقة للقضاء السويسري تظهر تفاصيل تلقي تيكسيرا بين عامي 1992 و 1997 نحو 13 مليون دولار رشوة من شركة "أي أس أل" التي أفلست عام 2001، من أجل حقوق البث التفلزيوني لمباريات كأس العالم.

كما أظهرت وثيقة المحكمة أن هافيلانغ تلقى عام 1997 ما يناهز حينها مليون دولار.

وجاء فيها أيضا أن هذه الرشى حولت إلى حسابين بنكيين لهافيلانغ و تيكسييرا.

ونشر الفيفا الوثائق تنفيذا لحكم المحكمة العليا في سويسرا الذي قضى بضرورة إطلاع وسائل الإعلام على تفاصيل قضية شركة "أي أس أل".

يشار إلى ان هافيلانغ كان رئيسا للاتحاد الدولي بين عامي 1974 و1998، كما كان عضوا في اللجنة الأولمبية الدولية.

أما ريكاردو تيكسييرا فقد استقال من منصبه في مارس/آذار الماضي بسبب تهم الفساد الموجهة اليه. كما استقال من لجنة تنظيم كأس العالم في البرازيل عام 2014.

المزيد حول هذه القصة