محكمة التحكيم الرياضي تلغي عقوبة إيقاف بن همام "لعدم كفاية الأدلة"

بن همام مصدر الصورة AFP
Image caption بن همام نفى مرارا تهم تقديم رشاوى

أعلنت محكمة التحكيم الرياضي يوم الخميس أنها ألغت عقوبة الإيقاف مدى الحياة عن رئيس الاتحاد الاسيوي السابق القطري محمد بن همام والتي فرضها عليه الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بتهمة دفع رشاوى في انتخابات الدولي العام الماضي.

وضمت المحكمة ثلاثة قضاة هم الاسباني خوسيه ماريا الونسو رئيسا وبعضوية البريطاني فيليب ساندس والبلجيكي ورومانو سوبيوتو. وقد صوت اثنان مع القرار في مصلحة بن همام وواحد ضده.

وأصدرت المحكمة بيانا رسميا أكدت فيه غياب "اي دليل مباشر" ضد بن همام. وجاء في البيان "قبلت محكمة التحكيم الرياضي استئناف بن همام وألغت قرار لجنة الاخلاق في الفيفا ورفعت الايقاف مدى الحياة".

واتهم بن همام بدفع مبلغ 40 الف دولار إلى أعضاء في اتحاد الكاريبي في اجتماع عقد في بورت اوف سباين في ترينيداد وتوباغو في 10 و11 مايو/آيار عام 2011.

وقال البيان "لم يتم تقديم اي دليل مباشر الى المحكمة يمكنها من اقامة صلة علاقة بين بن همام ووجود فعلي للمال في ترينيداد وتوباغو ونقل هذا المال في حقيبة اوبطريقة اخرى غير ذلك، وتسليمه إلى اعضاء اتحاد الكاريبي لكرة القدم بهدف تشجيعهم على التصويت لصالح السيد بن همام".

وكان بن همام( 63 عاما) قد نفى بشدة هذه التهم، وقد انسحب من منافسة جوزيف بلاتر على رئاسة الفيفا ، ثم مثل في 29 مايو/آيار 2011 امام لجنة الاخلاق التابعة للفيفا التي أوقفته بشكل موقت وذلك خلال فترة التحقيق قبل ان يشطب مدى الحياة.

وأكدت محكمة التحكيم الرياضي انها ليست بصدد تبرئة بن همام، وانها لم تقم سوى بإعلان أن الأدلة غير كافية.

وقد اعرب الفيفا عن "قلقه" جراء قرار محكمة التحكيم الرياضي وقال إن قرار المحكمة أشار إلى أن براءة بن همام لم تثبت بعد.

المزيد حول هذه القصة