مشاورات مكثفة لبحث قضية "حجاب" لاعبة الجودو السعودية في الأولمبياد

وجدان شهرخاني مصدر الصورة s
Image caption تشارك وجدان في منافسات الجودو

كشف متحدث باسم اللجنة الاولمبية الدولية لوكالة فرانس برس عن أن الاتحاد الدولي للجودو يجري مباحثات مع اللجنة الاولمبية السعودية من أجل إيجاد حل لمشاركة لاعبة الجودو السعودية وجدان شهرخاني في الالعاب بعد قرار الاتحاد الدولي للجودو بمنعها من المشاركة وهي ترتدي غطاء الرأس(الحجاب).

وكشفت مصادر صحفية بريطانية ان اللجنة الاولمبية الدولية ستعقد اجتماعا طارئا مع مسؤولي اللجنة الاولمبية السعودية واللجنة المنظمة للالعاب لبحث مسألة مشاركة شهرخاني من عدمه.

وكان رئيس الاتحاد الدولي للجودو ماريوش فيتسر قد أعلن الخميس ان قوانين الاتحاد لا تسمح بارتداء الحجاب خلال المنافسات.

وقال فيتسر بعد عملية سحب القرعة "ستشارك الرياضية السعودية في منافسات الجودو وستقاتل حسب مبادىء وروحية لعبة الجودو، وهذا يعني مدون ان ترتدي الحجاب".

ويتم تطبيق معايير سلامة صارمة في رياضة الجودو، ويعتبر أن غطاء على رأس المتنافس او المتنافسة مصدر خطر على سلامته.

واكد مصدر اخر في الاتحاد الدولي للجودو أن الاتحاد "لن يغير قوانينه حاليا للسماح للرياضية السعودية بالمشاركة في العاب لندن"، مضيفا "يحتاج ذلك الى اجتماع للجمعية العمومية وطرح التعديلات".

يشار إلى أن المرأة السعودية تشارك في المنافسات الأولمبية للمرة الأولى ممثلة بوجدان والعداءة ساره العطار البالغة من العمر 18 عاما.

وكانت السلطات السعودية أعلنت أن مشاركة اللاعبتين ستكون "وفق الضوابط الشرعية وملائمة لعادات وتقاليد" المجتمع المسلم وبموافقة وحضور اولياء الأمور.

المزيد حول هذه القصة