لاعبة تنس الريشة الصينية تعتزل بعد استبعادها

يو يانغ مصدر الصورة AFP
Image caption يو يانغ فازت بذهبية اولمبياد بكين عام 2008

اعلنت لاعبة تنس الريشة الصينية يو يانغ اعتزالها اللعبة بعدما تم استبعادها من اولمبياد لندن.

وقالت يانغ على موقع صيني للتواصل الاجتماعي: "هذه آخر مرة انافس فيها، وداعاً يا تنس الريشة القربية الى قلبي".

و كانت يو يانغ وزميلتها في الفريق الصيني الاولمبي شيوالي وانغ، استبعدتا من منافسات الالعاب الاولمبية في لندن بقرار من الاتحاد الدولي لتنس الريشة بسبب ما وصفه الاتحاد بتلاعب في النتائج.

خسارة الفريق الصيني كانت تعني ان يانغ ووانغ ستتفاديان مقابلة مواطنتيهما تيان كوينغ وجاو ينلي في النصف النهائي وبذلك تزداد حظوظ وصول فريق صيني الى نهائي البطولة وهذا ما رآه الحكام نوعاً من التلاعب في سير البطولة.

أما المستبعدة الثانية شيوالي وانغ وعلى موقع للتواصل الاجتماعي القت باللائمة على ما اسمته مشكلات في قوانين البطولة وقالت ان اللاعبين دفعوا ثمن ذلك.

أما مدير الفريق الصيني الاولمبي فقال ان اللوم يقع عليه وقدم اعتذاراً على شاشة التلفزيون الصيني قال فيه: "بصفتي المدرب الاول للفريق، اتقدم باعتذاري للمشجعين والمشاهدين حول العالم. نحن لم نقدم للعالم الروح القتالية الصينية، ان اللوم يقع علي"

يذكر ان الاتحاد الدولي للريشة قد استبعد ايضاً لاعبات في فريقي كوريا الجنوبية واندونيسيا بسبب اخطاء ارتكبنها خلال المباريات واعتبرها الحكام اخطاءً متعمدة.

المزيد حول هذه القصة