مشاركة تاريخية لعداء مبتور الساقين في المنافسات النهائية للعدو

بستوريوس
Image caption بستوريوس وصل للنهائي رغم ساقيه المبتورتين

حقق العداء الجنوب افريقي أوسكار بستوريوس إنجازا تاريخيا بكونه أول عداء مبتور الساقين يصل الى نهائيات العدو لمسافة 400 متر في الألعاب الاولمبية، وقد حصل على المرتبة الثانية.

وأنهى بستوريوس العدو بمدة 45.04 ثانية، بفارق 40 ثانية عن لوجيلين سانتوس الذي حصل على المرتبة الأولى في منافسات رياضة الجري لمسافة 400 متر في دورة الالعاب الاولمبية بلندن.

وقال لبي بي سي سبورت "لا أدري إن كنت سابكي أو أفرح، مزيج من المشاعر يغمرني. أشكر كل من شملني بدعمه، أشكر عائلتي. لقد رأيت جدتي بين الجمهور، كان شعورا رائعا. هذا الجمهور رائع".

وكان بستوريوس قد شارك في سباق الـ 400 متر الفردي في بطولة عام 2011، لكنه لم يتجاوز التصفيات نصف النهائية.

يذكر أن الثنائي البريطاني كونراد ويليامز ونيجل ديفين قد تجاوزا التصفيات نصف النهائية.

المزيد حول هذه القصة