استمرار تحقيقات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم في مخالفات مالية رغم انتهاء ايقاف بن همام

آخر تحديث:  الأربعاء، 5 سبتمبر/ أيلول، 2012، 09:34 GMT

تولى زانج جيلونج رئاسة الاتحاد أثناء فترة ايقاف همام

يستكمل الاتحاد الآسيوي لكرة القدم التحقيق في الاتهامات المنسوبة لمحمد بن همام رئيس الاتحاد رغم انتهاء فترة ايقافه الثلاثاء.

ويحقق الاتحاد في مزاعم فساد مالي ارتكبها همام، المرشح المنسحب من رئاسة الفيفا، خلال فترة توليه لمنصب رئاسة الاتحاد الأسيوي لكرة القدم والتي استمرت نحو 10 سنوات.

وقال الاتحاد في بيان الأربعاء إنه رغم انتهاء فترة الحظرعلى المسؤول القطري الجنسية، البالغ من العمر 63 عاما، إلا أنه مازال ممنوع من ممارسة أي أنشطة متعلقة بكرة القدم نظرا لحظر أخر فرضه الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) عليه لمدة 90 يوما.

كانت لجنة القيم بالفيفا قررت ايقاف بن همام وجاك وورنر رئيس اتحاد الكرة لامريكا الشمالية وامريكا الوسطى والكاريبي بشكل مؤقت من جميع انشطة كرة القدم منذ 26 يوليو/تموز ثم تم تجديد الايقاف لمدة 20 يوما إضافية.

وقالت لجنة القيم ان بن همام ووورنر ينبغي عليهما الرد على تساؤلات بشأن مزاعم بانه جرى دفع اموال لمسؤولين في اتحاد الكاريبي مقابل منح اصواتهم لبن همام في انتخابات رئاسة الفيفا التي كان سيتنافس فيها مع الرئيس الحالي السويسري سيب بلاتر قبل أن يسحب ترشيحه.

وقالت الفيفا إن القضية يمكن أن يعاد التحقيق بها عند توافر أدلة جديدة.

من جانبه، نفى بن همام الاتهامات الموجهة إليه "بإساءة استخدام منصبه" أثناء توليه رئاسة الإتحاد.

كان جيروم فالك السكرتير العام للفيفا نفى في وقت سابق شراء قطر لحق استضافة كأس العالم 2022.

وقال فالك إن القدرات المالية للدولة الخليجية ساعدتها على حشد التأييد لعرضها.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك