محكمة التحكيم الرياضي ترفض التماس بن همام ضد قرار إيقافه

آخر تحديث:  الأربعاء، 31 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 18:02 GMT
بن همام

نفى بن همام بشدة التهم الموجهة إليه وقال إنها مسيسة

رفضت محكمة التحكيم الرياضي التماسا تقدم به القطري محمد بن همام الرئيس السابق للاتحاد الاسيوي لكرة القدم ضد قرار إيقافه الذي أصدره الاتحاد الدولي (فيفا) في يوليو/تموز الماضي.

وكان بن همام قد اتهم في مايو/ آيار 2011 بشراء الاصوات قبل انتخابات رئاسة الفيفا فانسحب من السباق، لكن الفيفا اتخذ قرارا بشطبه مدة الحياة.

إلا أن محكمة التحكيم الرياضي ألغت القرار مبررة ذلك بنقص في "الأدلة المباشرة" دون أن تحكم ببراءة بن همام".

واعتبرت المحكمة أن الفيفا حاليا بصدد إصلاح لجنة الأخلاق التابعة له، وأنه في حال التوصل إلى أدلة جديدة بخصوص هذه القضية، يمكن حينها فتح الملف من جديد.

أما لجنة الأخلاق في الاتحاد الدولي فقررت في 26 يوليو/تموز الماضي إيقاف بن همام بشكل مؤقت لمدة 90 يوما ، قبل تمديد الايقاف 45 يوما إضافيا.

ويمنع هذا الإيقاف بن همام مؤقتا من القيام بأي نشاط له علاقة بكرة القدم على الصعيدين الوطني والدولي.

وقال الون جيمس أحد محامي بن همام ‘ن "الاتهامات الموجهة ضده وعقوبة الايقاف التي طالته هدفها سياسي بالدرجة الأولى ، وإنه تمت ملاحقته بهذه الطريقة بسبب منافسته لجوزيف بلاتر على رئاسة الاتحاد الدولي عام 2011".

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك