دوري أبطال أوروبا: ريال مدريد ودورتموند يتنافسان على صدارة المجموعة الرابعة

آخر تحديث:  الاثنين، 5 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 12:55 GMT
تدريبات ريال مدريد

ريال مدريد يسعى لتعويض هزيمته واستعادة صدارة المجموعة

يسعى كل من ريال مدريد الاسباني وبروسيا دورتموند الالماني إلى حسم المنافسة الشرسة بينهما على صدارة المجموعة الرابعة عندما يلتقيان الثلاثاء في دوري أبطال اوروبا لكرة القدم على ملعب سانتياغو برنابيو.

ويتصدر دورتموند المجموعة حاليا بسبع نقاط بعد تغلبه في المباراة الأخيرة على ضيفه ريال بهدفين مقابل واحد.

ويتقدم النادي الألماني بفارق نقطة عن ريال مدريد و4 نقاط عن اياكس امستردام الذي يحل على مانشستر سيتي متذيل الترتيب بنقطة يتيمة.

وقد يعود الى تشكيل المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو لاعب الوسط الالماني سامي خضيرة بعد غيابه عن المباراة الاخيرة بسبب الإصابة.

وحتى في حال غياب خضيرة، يملك المدرب البرتغالي عدة خيارات في الوسط على غرار تشافي الونسو، والكرواتي لوكا مودريتش والغاني مايكل ايسيان.

وفاز ريال مدريد في اخر سبع مباريات في المسابقة على ارضه، في حين لم يفز دورتموند في اي مباراة خارج ارضه منذ عودته الى المسابقة العام الماضي.ويعود اخر فوز للفريق الألماني خارج قواعده إلى عام 2003 على حساب ميلان الايطالي.

واعتبر مورينيو الذي حقق فوزه المئة مع ريال أن "الكل يعرف بان بعض المجموعات هي بمثابة مزحة" وأن المنافسة حقيقية في المجموعة التي يلعب بها فريقه.

أما دورتموند حامل لقب الدوري الألماني فيعاني في المسابقة المحلية، فقد تعادل في اخر مبارياته في فخ التعادل مع ضيفه شتوتغارت بدون اهداف وخسر قائده سيباستيان كيهل المصاب بكسر في انفه.

مانشستر سيتي

وفي المباراة الثانية تبدو امال مانشستر سيتي حلم لقب الدوري الانجليزي في مهب الريح بعد حملة مخيبة حقق فيها تعادلا ومني لخسارتين، ليقترب من الخروج من الدور الاول للموسم الثاني على التوالي.

لذا يريد فريق المدرب الايطالي روبرتو مانشيني الثأر من الفريق الهولندي الذي حقق فوزا عريضا على ارضه 3-1 في الجولة الماضية.

جاء ذلك في الوقت الذي ترددت أنباء ان الاسباني جوسيب غوارديولا مدرب برشلونة السابق سيتعاقد مع سيتي في الموسم المقبل.

وأكد قائد سيتي البلجيكي فنسان كومباني ان فريقه سيحقق الفوز على اياكس: "لا يتعلق الامر بالفوز في مبارياتنا الثلاث المتبقية, بل لنثبت لانفسنا باننا نستحق التواجد في المسابقة".

أما اياكس فيركز هذه السنة على المسابقة القارية, بعد خسارته السبت امام ضيفه فيتيس بهدفين دون رد، وابتعاده 10 نقاط عن توينتي المتصدر.

أرسنال

وفي المجموعة الثانية يبدو أرسنال في وضع أفضل إذ يحتل المركز الثاني برصيد 6 نقاط، وسيلعب مع مضيفه شالكه المتصدر (7 نقاط).

ويسعى فريق المدرب الفرنسي ارسين فينغر، إلى نسيان خسارته الاخيرة مع مانشستر يونايتد في الدوري عندما قدم اداء مخيبا ومني بخسارته الثالثة في خمس مباريات

وكان شالكه قد ألحق أيضا بأرسنال هزيمة في عقر داره في شمال لندن بهدفين في الشوط الثاني من الهولنديين كلاس يان هونتيلار وابراهيم افيلاي.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك