اللجنة الاولمبية الدولية تعلق عضوية الهند

آخر تحديث:  الثلاثاء، 4 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 14:43 GMT

يعني تعليق العضوية عدم تمكن الرياضيين الهنود من التنافس تحت علم بلادهم.

قال مسؤولون ومصادر مطلعة إن اللجنة الاولمبية الدولية علقت عضوية اللجنة الاولمبية الهندية بسبب تدخل الحكومة في انتخاباتها.

وبعد شهور من التحذيرات، فرض المجلس التنفيذي للجنة الاولمبية الدولية عقوبات اثر اخفاق اللجنة الاولمبية الهندية في الالتزام بمطالبة اللجنة الاولمبية الدولية لها باجراء انتخابات مستقلة.

وكانت اللجنة الاولمبية الدولية طالبت مرارا اللجنة الهندية بالالتزام بالدستور والميثاق الاولمبي والا تذعن للحكومة في انتخابات الاسبوع الجاري.

ولن تعترف اللجنة الاولمبية الدولية بالنتائج اذا جرت وفقا لقواعد الحكومة.

وتشهد الهند منذ فترة جدلا حول الانتخابات لايجاد خلف لسوريش كالميدا الذي كان رئيسا للجنة الاولمبية الهندية على مدى 16 عاما والذي يمضي عقوبة بالسجن مدتها تسعة اشهر اثر اتهامات بالفساد تتعلق بألعاب الكومنويلث عام 2010.

ويعني تعليق العضوية عدم تلقي اللنجة الاولمبية الهندية تمويلات من اللجنة الاولمبية الدولية، كما سيمنع مسؤولوها من حضور اجتماعات وانشطة اللجنة الاولمبية الدولية. كما سيمنع الرياضيون الهنود من التنافس تحت علم بلادهم، ولكن اللجنة الاولمبية الدولية قد تسمح لهم بالمشاركة تحت علمها.

وقال مارك ادمز المتحدث باسم اللجنة الاولمبية الدولية إنه الا يمكنه التعليق عن الامر.

واضاف "لا يمكنني مناقشة الامر لان اي قرار يتم اتخاذه يجب ابلاغه للدولة المعنية اولا".

وفي نيو دلهي قال فيجاي كومار القائم باعمال رئيس اللجنة الاولمبية الهندية إن اللجنة "لم يتم اعلامها بأي تعليق حتى الان"

وقال جيتندرا سينغ وزير الرياضة الهندي إن قرار اللجنة الاولمبية الدولية "مؤسف للغاية خاصة للرياضيين".

وقال لقناة "تايمز ناو" الهندية "لا يعنيني سوى الرياضيين وانتظر التفاصيل".

وقال ابهي سينغ تشاوتالا، المرشح الوحيد لرئاسة اللجنة الاولمبية الدولية، للصحفيين في نيودلهي " بعثنا لهم برسالة وطلبنا منهم مهلة لايضاح موقفنا. لم يستمعوا لجانبنا. سنذهب للجنة الاولمبية الدولية ونوضح لها كيف جرت الانتخابات هنا".

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك