ألعاب القوى 2012: أسطورة يوسين بولت

آخر تحديث:  السبت، 29 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 12:43 GMT
بولت

أمتع بولت الجماهير بالأداء وأيضا بأساليب الاحتفال

فرض العداء الجامايكي يوسين بولت نفسه ضمن أفضل نجوم الرياضة في 2012 وذلك بفضل تألقه في أولمبياد لندن وحصده ثلاث ميداليات ذهبية مكررا إنجازه في بكين 2008.

بولت رد في مضمار الاستاد الأولمبي في ستراتفورد على كل من شككوا في قدرته على مواصلة الانجازات ورشحوا زميله في الفريق الجامايكي يوهان بلايك.

البداية لم تكن جيدة بالفعل ليوسين بولت في مايو/آيار 2012 حين حقق أسوأ توقيت له في سباق 100 متر خلال 3 سنوات وذلك في سباق بمدينة أوسترافا التشيكية.

وحقق العداء 10.04 ثانية في وقت كان يريد توجيه رسالة قوية لباقي منافسيه، وحينها قال بولت للصحفيين "فوجئت على غراركم ايضا".

وبعد ذلك بستة أسابيع وخلال السباقات التحضيرية للفريق الجامايكي المشارك في أولمبياد لندن تفوق بلايك على بولت في سباقي 100 متر و200 متر.

ودفعت هذه النتائج بعض المحللين لترشيح بلايك لتفجير مفاجآت في أولمبياد لندن على حساب مواطنه.

لكن رد بولت جاء عمليا وانطلق بقوة في نهائي سباق 100 متر في الخامس من أغسطس/آب وفاز بالذهبية بزمن 9,63 ثانية.

وقتها قال بولت "بامكان الناس أن يتكلموا، وليس لديهم إلا الكلام. ولكن عندما يأتي الامر للبطولات، فأنا لها. عرفت أن الجمهور سيشجعني، وقد شعرت بطاقة اضافية من تشجيعهم وانا سعيد جدا."

ولم يكتف العداء بذلك فقد أضاف بعدها ذهبية سباق 200 متر ليصبح أول عداء يفوز بهذا السباق في دورتين متتاليتين. وحقق رقما قياسيا مماثلا لمايكل جونسون في أولمبياد اطلانطا بعد أن سجل 19.32 ثانية.

وواصل بولت التألق وساعد فريق بلاده في الفوز بذهبية سباق التتابع لمسافة 100 متر أربع مرات، وسجل الفريق رقما قياسيا عالميا جديدا بزمن 36.84 ثانية.

هذا التألق دفع كثيرين للاتفاق مع بولت في وصف نفسه بأنه أسطورة، كما كانت ذهبيات لندن كافية لأن يختاره الاتحاد الدولي لألعاب القوى كأفضل رياضي على مستوى اللعبة في 2012.

وقال البطل الجامايكي مؤخرا "بالنسبة لعام 2013, الهدف هو العدو بسرعة واحراز لقب 100 م في بطولة العالم في موسكو".

ويشارك بولت عام 2014 في العاب الكومنولث في غلاسكو لمحاولة الحصول على اللقب الذي يفتقده في مسيرته الزاخرة، وربما يشارك هناك في مسابقة الوثب الطويل.

وفي 2016 سيكون بولت قد بلغ الثلاثين من العمر وسيسعى للتتويج مجددا بسباقات 100 و200 و4 مرات 100 متر في أولمبياد ريو دي جانيرو.

وقال بولت "اعتقد انه بعد ريو دي جانيرو, سأعتزل ببساطة وسأرى ما اذا كنت جيدا في كرة القدم، الأسطورة لديها الحق في تحقيق حلم الطفولة ايضا".

جوائز

أما العداءة الأمريكية اليسون فيليكس فاختيرت للمرة الأولى كأفضل رياضية في ألعاب القوى بعد أن حصلت في أولمبياد لندن على ثلاث ذهبيات في سباقات 200 م والتتابع 4 مرات100 متر و4 مرات 400 متر.

وفاز الفريق الأمريكي بجائزة أفضل أداء في منافسات السيدات هذا العام بعدما حطم في سباق التتابع أربعة في 100 متر الرقم القياسي العالمي الذي سجلته المانيا الغربية سابقا عام 1985.

واختير العداء الكيني ديفيد روديشا حامل ذهبية سباق 800 م في أولمبياد لندن كصاحب أفضل انجاز لهذا العام بعد أن حطم الرقم القياسي لهذا السباق.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك