الدوري الانجليزي : تشيلسي يهزم إيفرتون

آخر تحديث:  الأحد، 30 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 17:57 GMT
لامبارد يحرز الهدف الأول

لامبارد تألق وأحرز هدفي المباراة

فاز فريق تشيلسي على مضيفه ايفرتون بهدفين مقابل هدف في المباراة التي جرت بينهما الأحد في الأسبوع العشرين من الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.

وبهذه النتيجة استعاد تشيلسي المركز الثالث في الدوري بعد أن رفع رصيده إلى 38 نقطة.

بدأت المباراة بشكل مثالي بالنسبة لإيفرتون، فقد أحرز ستيفن بينار الهدف الأول بعد مرور ست ثلاثين ثانية فقط بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء قابل بها كرة ارتدت من قائم الحارس بيتر تشيك إثر رأسية المهاجم فيكتور أنيشيبي.

أربك الهدف المبكر حسابات فريق المدرب الاسباني رفائيل بينيتيز الذي دفع بتشكيل اعتمد فيه على قوته الضاربة ممثلة في فرانك لامبارد والاسباني خوان ماتا وأمامهما في الهجوم فرناندو توريس.

وكاد الكرواتي نيكيتسا يالوفيتش أن يضيف الهدف الثاني لأصحاب الأرض من ركلة حرة، لكن كرته اصطدمت بالقائم.

وفرض ايفرتون أفضلية نسبية على مجريات اللعب، وشكلت تحركات لاعبيه خطورة على دفاع تشيلسي بقيادة إيفانوفيتش وديفيد لويز.

وظهر الحارس تشيك في الصورة وتصدى لكرة أرضية قوية سددها توماس هتسلبرغر في الدقيقة 26.

ثم تحرك راميريس لاعب تشيلسي منفردا وتقدم نحو منطقة جزاء إيفرتون، وسدد كرة ارتدت إلى ماتا الذي لعبها لكن الأمريكي تيم هوارد حرس ايفرتون أنقذ الموقف في الدقيقة 28.

بدا أن تشيلسي استعاد زمام المبادرة وتحرك ماتا بمهارة داخل منطقة جزاء ايفرتون ومرر كرة إلى هازارد لعبها عرضية مرت أمام المرمى قبل ان يلحق بها آشلي كول في الدقيقة 33.

ورد أصحاب الأرض بهجمة مرتدة، وصلت فيها الكرة إلى يالوفيتش وسدد كرة أرضية قوية أبعدها حارس تشيلسي بصعوبة.

كثف الضيوف من تحركاتهم الهجومية بغية تحقيق التعادل قبل نهاية الشوط الأول، وكان لهم ما أرادوا حين لعب راميريس كرة عرضية عالية قابلها لامبارد بضربة رأسية متقنة أسكنت الكرة شباك إيفرتون في الدقيقة 42.

الشوط الثاني

انتهى الشوط الأول بالتعادل، وفي بداية الشوط الثاني أجرى تشيلسي تغييرا في حراسة المرمى فقد شارك روس تورنبول بدلا من بيتر تشيك.

تبادل الفريقان التحركات الهجومية الخطيرة، لكن في النهاية كان التفوق للاعبي الدفاع، وحاول توريس أن يسيطر على الكرة داخل منطقة الجزاء ليفنرد بالمرمى لكن الكرة سبقته إلى الحارس هوارد في الدقيقة 54.

وفي الدقيقة 67 عاد توريس لتهديد مرمى إيفرتون بتسديد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء أبعدها الحارس هوارد.

ورد أوزمان بكرة قوية أبعدها حارس تشيلسي، ثم لاحت فرصة أخرى لإيفرتون للتهديف حين قابل يالوفيتش كرة عرضية بضربة رأسية لكن الكرة اصطدمت بالقائم في الدقيقة 69.

وفي الدقيقة 72 نفذ لاعبو تشيلسي هجمة منظمة أوصلت الكرة إلى ماتا داخل منطقة الجزاء فسددها قوية ارتدت من حارس إيفرتون إلى لامبارد الذي أودعها داخل شباك مسجلا الهدف الثاني للضيوف.

وحاول ايفرتون بكل قوة التعويض لكن الضيوف نجحوا في الحفاظ على تقدمهم حتى صافرة النهاية.

وفي مباراة أخرى حقق ليفربول فوزا سهلا على مضيفه كوينز بارك رينجرز بثلاثة أهداف دون مقابل.

وبذلك صعد ليفربول إلى المركز التاسع برصيد 28 نقطة، أما كوينز بارك فيقبع في ذيل الجدول بعشر نقاط فقط من عشرين مباراة ما يقربه من الهبوط إلى الدرجة الأولى.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك