ميلان يترك الملعب بسبب هتافات عنصرية ضد بواتينغ

آخر تحديث:  الجمعة، 4 يناير/ كانون الثاني، 2013، 09:45 GMT
بواتينغ

بواتينغ كان اول من غادر الملعب

أظهر نادي ميلان الايطالي تضامنه مع لاعب وسطه الغاني كيفن برينس بواتينغ وانسحب من مباراته الودية التي كانت مقامة الخميس ضد مضيفه نادي برو باتريا الذي يلعب في دوري الدرجة الرابعة بإيطاليا، وجاء ذلك إثر هتافات عنصرية من بعض الجماهير ضد اللاعب.

وقال مدرب ميلان ماسيميليانو اليغري إن بعد انسحاب فريقه في الدقيقة 26 من اللقاء" كان الخيار الصحيح في مواجهة أمر من هذا النوع".

وأضاف "يجب أن نوقف هذه التصرفات المشينة، على إيطاليا كبلد أن تتقدم وتصبح أكثر تحضرا وذكاء".

وقدم المدرب اعتذار لبقية الجماهير التي لم تردد هذه الهتافات وكانت تأمل في الاستمتاع بمشاهدة نجوم ميلان.

أما قائد ميلان اللاعب ماسيمو امبروزيني، فقال "هذا أمر لا يمكن تحمله، كانت مباراة ودية، ولم يكن بامكاننا ان نستمر باللعب في هذه الظروف، وكان علينا أن نعطي اشارة اعتراض".

وكان بواتينغ أول من ترك ارضية الملعب عندما حمل الكرة وركلها باتجاه مدرجات جمهور برو باتريا.

ثم لحق به رفاقه رغم محاولات لاعبي اصحاب الارض لاقناعهم بمواصلة اللعب ورغم اعتراض قسم كبير من جمهور برو باتريا الذي اطلق صافرات استهجانه تجاه القسم الذي ردد الهتافات"العنصرية".

وقد قرر الاتحاد الإيطالي لكرة القدم إجراء تحقيق فوري في الواقعة، وأكد رئيسه جيانكارلو أبيتي في بيان رسمي" يجب أن نرد بقوة ودون صمت، ونستأصل هذه الحفنة من المجرمين الذين أفسدوا مباراة ودية وأهانوا كرة القدم الإيطالية".

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك