الإمارات تفوز على العراق وتتوج بلقب "خليجي 21"

آخر تحديث:  الجمعة، 18 يناير/ كانون الثاني، 2013، 18:54 GMT
عمر عبد الرحمن

عمر عبد الرحمن أحرز الهدف الأول للإمارات بمجهود فردي

أحرز منتخب الإمارات لقب بطولة كأس الخليج الحادية والعشرين لكرة القدم بفوزه على نظيره العراقي 2-1 بعد التمديد في المباراة النهائية يوم الجمعة على الاستاد الوطني في البحرين.

تعد هذه المرة الثانية التي تفوز فيها الإمارات بكأس الخليج، أما العراق فقد فشل في تحقيق حلم التتويج ببطولة غابت عنه منذ نحو ربع قرن.

شهد الشوط الأول بداية حذرة من مدرب الفريقين العراقي حكيم شاكر والإماراتي مهدي علي رضا، واعتمد شاكر في الهجوم على نجم وقائد الفريق يونس محمود واللاعب حمادي أحمد

أما رضا فاعتمد في هجماته على مهارات المهاجمين علي مبخوت وأحمد خليل و لاعب الوسط الشاب عمر عبد الرحمن.

وكافأ عبد الرحمن مدربه بمجهود فردي راوغ فيه أكثر من لاعب عراقي وسدد كرة من على طرف منطقة الجزاء خدعت الحارس نور صبري وسكنت شباكه في الدقيقة 28.

رفع الهدف كثيرا من معنويات لاعبي الإمارات، بينما اندفع العراقيون في الهجوم ليقابلوا تنظيما دفاعيا من الإمارات.

ونجحت الإمارات في إنهاء الشوط الأول متقدمة بهدف دون مقابل.

يونس محمود

بذل يونس محمود مجهودا كبيرا وحقق التعادل لمنتخب العراق في الوقت الأصلي

الشوط الثاني

في الشوط الثاني استمرت هجمات العراق ودفع حكيم شاكر بالمهاجم الشاب ضرغام اسماعيل بدلا من احمد ياسين ثم اشرك مهند عبد الرحيم مكان حمادي احمد لتكثيف الضغط الهجومي،

وازداد ضغط العراقيين الذين كانوا قريبين من ادراك التعادل اثر كرة قوية من علي عدنان كرة ابعدها الحارس الإماراتي علي خصيف بقبضتيه في الدقيقة 58.

استمر الهجوم المكثف مع مرور الوقت حتى نجح يونس محمود في إحراز هدف التعادل في الدقيقة 81 ،عبر كرة من الجهة اليسرى تنقلت بين اكثر من لاعب الى ان تهيأت أمام يونس داخل منطقة الجزاء فسددها قوية في الزاوية اليسرى لمرمى علي خصيف.

وكاد يونس محمود يسجل هدفا ثانيا قبل النهاية بثلاث دقائق اثر هجمة مرتدة حيث اخترق المنطقة وتخلص من اسماعيل حمادي ثم سدد كرة تصدى لها الحارس.

وانتهى الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل بهدف لكل فريق، ولجأ المنتخبان الى شوطين إضافيين مدة كل منهما 15 دقيقة.

وفي بداية الشوط الإضافي الثاني تلقى إسماعيل الحمادي الكرة داخل منطقة الجزاء وتقدم بثقة منفردا بالمرمى وأسكن الكرة شباك الحارس العراقي صبري في الدقيقة 107.

هاجم العراقيون بقوة إثر الهدف وكاد مهند كرار أن يدرك التعادل من كرة عرضية لكنه أضاع الفرصة وهو على بعد امتار من المرمى في الدقيقة 114.

ونجح الإماراتيون في الحفاظ على تقدمهم ليتوجوا باللقب الخليجي، كما أنهم حققوا الفوز الأول على العراق في تاريخ دورات كأس الخليج.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك