لاعب تشيلسي هازارد يعتذر بعد ركله لصبي في مباراة سوانزي

آخر تحديث:  الخميس، 24 يناير/ كانون الثاني، 2013، 12:46 GMT
الصبي ملقى أرضا

هازارد قال انه حالو استخلاص الكرة

اعتذر البلجيكي إيدين هازارد صانع ألعاب تشيلسي عن واقعه ركله للكرة بعد أن رفض أحد صبية الملعب إعطاءها له في مباراة سوانزي الذي تأهل يوم الأربعاء إلى نهائي كأس رابطة الأندية الانجليزية لكرة القدم على حساب تشيلسي.

وكان الصبي البالغ من العمر 17 عاماً قد جلس فوق الكرة ففقد اللاعب البلجيكي أعصابه وحاول ركل الكرة من أسفل الصبي لكنه وهو يحاول ذلك أصابه في جسده.

وأشهر الحكم كريس فوي البطاقة الحمراء في وجه هازارد لينهي عمليا آمال تشيلسي في تعويض هزيمته في مباراة الذهاب على أرضه بهدفين، وانتهت المباراة بالتعادل السلبي ليتأهل سوانسي إلى النهائي.

وقد اعتذر هازارد بشكل صريح عن الواقعة في تصريح لتلفزيون تشيلسي وقال إنه كان فقط يحاول استخلاص الكرة.

وأعرب اللاعب عن اعتقاده بانه ركل الكرة وليس جسم الصبي.

وسيلعب سوانزي في النهائي في 24 فبراير/ شباط المقبل باستاد ويمبلي ضد برادفورد سيتي فريق الدرجة الرابعة.

من جهته قال اشلي وليامز قائد سوانزي لمحطة سكاي إن لاعب تشيلسي ديمبا با أكد له أن الصبي تمسك بالكرة لكن هازارد ركله وهذا شيء لا يحب أحد فعله بفتى صغير.

وأضاف وليامز "سنذهب إلى ويمبلي وهو شيء حلمنا به جميعا ونحن صبية صغار. نفذنا خطة المباراة بامتياز. سنقوم بما يجب علينا القيام به أمام برادفورد ولا يمكن توقع النتيجة".

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك