برشلونة يكتسح ميلان بأربعة أهداف ويتأهل لدور الـ8 في دوري أبطال أوروبا

برشلونة
Image caption عوض برشلونة خسارته في مباراة الذهاب بهدفين

تأهل برشلونة الأسباني إلى دور الثمانية لبطولة دوري أبطال أوروبا بعد أن حقق فوزا كاسحا على ميلان الايطالي بأربعة أهداف مقابل لاشيء في المباراة التي جرت على ملعب نو كامب مساء الثلاثاء.

سجل الأرجنتيني ليونيل ميسي هدفين لفريقه في الدقيقتين 4 و40 وأضاف ديفيد فيا هدفا في الدقيقة 55 وأكمل خوردي البا الرباعية في الدقيقة 92.

رقم جديد

تألق ميسي منذ بداية المباراة وسهل مهمة فريقه لتعويض الهزيمة في لقاء الذهاب، وأحرز ميسي هدفين في الشوط الأول ليرفع رصيده من الأهداف في دوري أبطال أوروبا إلى 58 هدفا متخطيا رقم الهولندي رود فان نيستلروي.

وارتقى ميسي الى المركز الثاني على لائحة هدافي المسابقة هذا الموسم برصيد 7 أهداف بفارق هدف واحد خلف مهاجم ريال مدريد الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو المتصدر.

خاض برشلونة المباراة بتشكيلته الكاملة باستثناء قائده كارليش بويول الذي فضل المدرب خوردي رورا الاحتفاظ به على دكة البدلاء مفضلا عليه الدولي الارجنتيني خافيير ماسكيرانو.

كما فضل رورا ديفيد فيا على فرانشيسك فابريغاس والتشيلي اليكسيس سانشيز. في المقابل، لعب ميلان في غياب مهاجمه جانباولو باتزيني ولعب مكانه الفرنسي مباي نيانغ.

وضغط برشلونة منذ البداية وفرض أفضليته بحثا عن التسجيل المبكر وكان له ما أراد بقدم نجمه ميسي.

واستعاد ميلان عافيته بعد 20 دقيقة لكن دون خطورة على مرمى برشلونة باستثناء هجمة مرتدة قادها الفرنسي مباي نيانغ الذي اهدر فرصة ادراك التعادل في الدقيقة 39 وكانت نقطة التحول لأن برشلونة ارتد بسرعة واضاف الثاني بقدم ميسي أيضا.

تفوق مستمر

وفي الشوط الثاني أكد برشلونة تفوقه بهدف ثالث أحرزه ديفيد فيا مستغلا تمريرة زميله تشابيداخل منطقة الجزاء فاستقبل الكرة بيمناه وسددها قوية بيسراه داخل شباك حارس ميلان ابياتي.

وكاد روبينيو أن يطيح بآمال برشلونة في التأهل في الدقيقة 82 عندما تلقى تمريرة من زميله بويان وسددها بيسراه لكن المدافع جيرار بيكيه تدخل في توقيت مناسب وأبعد الكرة إلى ضربة ركنية.

وطمأن المدافع الأيسر البا جماهير الفريق الكاتالوني بتسجيله الهدف الرابع من هجمة مرتدة قادها ميسي الذي هيأ كرة الى سانشيز ومنه الى البا المنطلق من الخلف فتوغل داخل المنطقة وسددها زاحفة داخل مرمى ابياتي.

المزيد حول هذه القصة