منع حضور الجماهير مباريات كرة القدم في مصر

Image caption (أرشيف) الاندية الرياضية في مصر عانت من غرامات بسبب عنف الجماهير

قرر وزير الرياضة المصري منع جماهير الأندية من حضور مباريات كرة القدم على ضوء الأحداث التي صاحبت مباريات الزمالك والأهلي والإسماعيلي وذلك بهدف عدم تعرض سلامة الجمهور للخطر والمنشآت للاتلاف.

وأكد العامري فاروق في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط ضرورة قيام مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم باتخاذ الإجراءات والتدابير اللازمة لتفعيل القرار.

وشهدت الاشهر الماضية اعمال شغب من قبل جماهير الزمالك والاسماعيلي و الاهلي في البطولات الافريقية وكانت الطامة الكبرى من قبل جماهير الاهلي فى اول ظهور لها في المدرجات بعد غياب دام 14 شهرا تقريبا.

واشعلت جماهير الاهلي مدرجات ملعب الجيش ببرج العرب بالألعاب النارية والصواريخ خلال مباراة الفريق مع توسكر الكيني في اياب الدور 32 في دوري أبطال إفريقيا اضافة الى رفع يافطات مسيئة للمشير محمد حسين طنطاوى وزير الدفاع السابق وقيادت الجيش والشرطة.

واكد مصدر مسؤول في مجلس إدارة النادي الأهلي "ترحيب النادي بقرار الوزير وعدم تدخله في هذا الأمر حفاظا على الحالة الأمنية وتقديرا من ادارة النادى للظروف الامنية التي تمر بها مصر اضافة الى ان تصرفات الجماهير يتضرر منها النادى ماديا" في اشارة الى غرامة بنحو 550 الف جنية مصري فرضت على النادي والتي قد تليها عقوبات من جانب الاتحاد الافريقي.

من جانبه, اعلن عضو مجلس ادارة نادي الزمالك مدحت بهجت عقب اجتماع المجلس الذى عقد مساء اليوم "التزام" النادي بقرار وزير الرياضة, معتبرا ان "تصرفات الجماهير هي السبب فى صدور هذا القرار بعد ان كانت النية تتجه داخل اتحاد الكرة والاندية بالاتفاق مع وزارة الداخلية على البدء فى تنفيذ التوصية السابقة بحضور الجماهير تدريجيا للمباريات المحلية مع بداية انطلاق مباريات الدور الثاني من بطولة الدوري".

واضطر مجلس ادارة الزمالك الى الاعلان عن التزامه بالقرار تنفيذا لسياسة الامر الواقع وذلك نظرا لما يتعرض له النادي من غرامات وعقوبات مادية نتيجة لشغب جماهيره اضافة الى السباب الجماعي ضد رئيس النادي واعضاء مجلسه اعتراضا من الجماهير على سياساتهم في ادارة شؤون النادي.

المزيد حول هذه القصة